«جامعي الخبر» يمد بنوك الدم في الشرقية بـ200 وحدة سنويا

34 ألف متبرع بالمنطقة رغم الجائحة

«جامعي الخبر» يمد بنوك الدم في الشرقية بـ200 وحدة سنويا

الثلاثاء ١٥ / ٠٦ / ٢٠٢١
أعلن بنك الدم في مستشفى الملك فهد الجامعي بالخبر جمع 5986 كيس دم في عام، من خلال 5986 متبرعا واصلوا عطاءهم بالرغم من جائحة «كوفيد - 19» ومن القيود المفروضة على الحركة وسائر التحديات.

وأوضحت رئيس بنك الدم وطب نقل الدم بالمستشفى د. عواطف النافع أنه جرى فصل 5986 كيسا إلى مكونات الدم من كريات حمراء 5486، وبلازما 1622، وصفائح 2015، وتم نقلها لمرضى المستشفى وكانت نسبة الاستفادة من الدم المجموع 99 %، علما بأن المستشفى الجامعي يمدد بنوك الدم في المنطقة بما يقارب 200 وحدة من الدم أو أحد مكوناته، مشيرة إلى أنه يتم استقبال خلال تسجيل مواعيد مجدولة منعًا للازدحام وتحقيقًا لمبدأ التباعد الاجتماعي.


وثمنت رئيس بنك الدم جهود كل المتبرعين، الذين مدوا يد المساهمة في التبرع بدمائهم من أجل إنقاذ حياة أشخاص آخرين، معربة عن شكرها وتقديرها لمَنْ بذل وأعطى لإنقاذ حياة المريض والمساهمة في شفائه.

أجهزة متقدمة

ونوهت النافع، خلال تكريم رئيس الجامعة د. عبدالله الربيش، المتبرعين بالدم لدى المستشفى الجامعي أمس، بالتقدم الذي وصل إليه بنك الدم والمختبرات الطبية في المستشفى الجامعي بالخبر من ناحية الأجهزة المتقدمة والكوادر الوطنية المؤهلة، إضافة الى الخدمات التي يقدمها من خلال توفير كميات من الدم إلى مستشفيات المنطقة الشرقية، والمساهمة في العديد من البرامج التوعوية والصحية على مدار العام.

وأوضحت أنه تم استحداث غرفة لجهازي الفصادة «الافريسز» في أكتوبر 2020 م، وتم وضع برنامج للتدريب والتشغيل مع الشركة الممولة وفق خطة زمنية مدروسة، لافتة إلى أن «الفصادة» أحد أنواع التبرع بالدم، وتمكننا من جمع مكون واحد فقط بكمية أكبر من المأخوذة من متبرع الدم، وأحد أسباب استحداث هذا القسم مواكبة المستجدات في المستشفى وزيادة الطلب على الصفائح الدموية نظرا لقصر مدة صلاحية الصفائح الدموية ومن أهم الأقسام المستفيدة، قسم الجراحة، خاصة جراحة القلب المفتوح.

وأشارت إلى أنه بعد تأهيل فريق العمل من فنيين، بدأ المستشفى التطبيق في يناير 2021م، عقب جاهزية المكان والعاملين، وتم -بحمد الله- جمع 45 وحدة من الصفائح، لتكون رافدا أساسيا لبنك الدم وتلبية لحاجة المستشفى الماسة.

العمليات الجراحية

وبيَّنت أن فكرة إنشاء بنك الدم تعود للحاجة الماسة للدم أو أحد مكوناته لكونه ركيزة أساسية في إجراء العمليات الجراحية وتفادي النزيف بالحوادث والتشافي في التدخلات السريرية الأخرى، وإنقاذ العديد من المرضى. على الرغم من التطور المذهل للطب العلاجي بالعصر الحديث لم يوجد البديل لصنع الخالق سبحانه فكان الاعتماد الكلي على المتبرع الطوعي فهو المصدر الوحيد والفعال لتأمين الدم الآمن ومكوناته المختلفة، فعمل بنك الدم لا يقتصر دوره على تجميع الدم وتوفيره بل يحرص على انتقاء المتبرع الطوعي والمحافظة عليه ليكون صديقا لبنك الدم إلى جانب الحفاظ على سلامة المتبرع قبل التبرع وبعده، وتوفير الدم ومكوناته وفق أعلى درجات الأمان والجودة تحت متابعة حثيثة من الكادر الفني المؤهل.

حملات توعوية

من جانبه، ذكر مدير عام المستشفى الجامعي د. محمد الشهراني أن إدارة بنك الدم تحرص كل الحرص على تفعيل هذا اليوم لما له من أهمية كبرى في المجال الطبي، مشيرة إلى أنه بدون هذا المكون الحيوي لن نتمكن من إجراء العمليات ونقل الدم من المرضى وغيره من الأمور، التي تخص الدم وعلاقته بالمريض، ومن ذلك فإن بنك الدم نظم بهذه المناسبة حملة تثقيفية توعوية في مجمع الظهران على مدى 3 أيام تهدف إلى تنمية الوعي المجتمعي بقيمة وأهمية التبرع بالدم وجذب أكبر عدد ممكن من أصدقاء جدد.

وقال إن التبرع بالدم قد يكون -بمشيئة الله- سبباً في إنقاذ أرواح، خاصة في منطقة تكثر فيها حوادث السيارات أو مستشفيات كبيرة تغطي عمليات جراحية يحتاج فيها المرضى إلى نقل دم، معبراً عن شكره وعرفانه لكل القائمين على الحملة.

حضر حفل التكريم الذي نظمه بنك الدم بالمستشفى، في اليوم العالمي للتبرع بالدم، وأقيم، أمس، بمقر المستشفى الجامعي بالخبر التابع لجامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل بحضور مدير المستشفى الجامعي د. محمد الشهراني، ومدير قسم الخدمات الطبية بالمستشفى د. ماجد العبدلي ورئيسة قسم بنك الدم د. عواطف النافع، ورئيس إدارة المختبرات الطبية بالمستشفى الجامعي د. أمل العديني، وعميدة عمادة خدمة المجتمع والتنمية المستدامة د. فاطمة الملحم، وأمين عام مجلس المنطقة الشرقية للمسؤولية الاجتماعية لولوه الشمري.

بنوك الدم

يذكر أن بنك الدم الإقليمي بالدمام يضم 10 أسرّة، تستقبل 18 ألف سنويا، ووقت التبرع من يوم الأحد للخميس الساعة 8 صباحا، إلى الساعة 3 عصرا، بينما تتوافر 10 أسرّة في بنك الدم بمستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام، تستقبل 17 ألف متبرع، من يوم الأحد للخميس من الساعة 8 ونصف صباحا إلى الساعة 6 مساء، بينما توجد 4 أسرّة في بنك الدم بمستشفى القطيف، بعدد 6 آلاف متبرع من يوم الأحد للخميس الساعة 8 صباحا، إلى الساعة 3 عصرا.

أما بنك الدم بمستشفى الجبيل العام، فتوجد به 3 أسرّة، وعدد المتبرعين تقريبا 1300، ووقت التبرع من يوم الأحد للخميس الساعة 8 صباحا إلى الساعة 2 مساء، إضافة إلـى سريرين ببنك الدم بمستشفى الخفجي، وعدد المتبرعين تقريبا 750، ووقت التبرع من يوم الأحد للخميس الساعة 8 صباحا إلى الساعة 1 ظهرا.
المزيد من المقالات
x