أمير الشرقية يشدد على تطبيق الإجراءات الاحترازية لمكافحة «كورونا»

وجه بتكثيف الحملات والحرص على التباعد الجسدي

أمير الشرقية يشدد على تطبيق الإجراءات الاحترازية لمكافحة «كورونا»

الاثنين ١٤ / ٠٦ / ٢٠٢١
شدد صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية على ضرورة التقيد بكافة التعليمات والإجراءات الاحترازية لمكافحة انتشار فيروس «كورونا»، في ظل استمرار تسجيل نسب إصابات مرتفعة.

ووجه سموه بأن تعمل الجهات الرقابية ذات العلاقة في المنطقة على تكثيف الحملات، والتأكد من تطبيق جميع الإجراءات الاحترازية، ومتابعة الحالات الصحية لمرتادي التجمعات عبر تطبيق «توكلنا»، والحرص على التباعد الجسدي والتزام الجميع بذلك، والعمل على تطبيق العقوبات النظامية في حق كل من يتهاون في اتباع التعليمات الصحية.


وقال سموه: «كل فرد من أفراد المجتمع عليه مسئولية كبيرة لمكافحة انتشار هذه الجائحة عبر اتباع التعليمات، وكل جهة من كيانات النفع العام لديها مسئولية بتطبيق الإجراءات الصحية بدقة، إضافة لمسئولية الجهات الرقابية والأمنية في تطبيق النظام تجاه المتهاونين».

وأكد سموه أن «على جميع المنافذ الحدودية في المنطقة التأكد من تطبيق كافة الإجراءات الصحية على القادمين للمملكة والمغادرين منها، واتباع كافة الإجراءات الصحية المعتمدة دون تهاون».

ونوه سموه بأن التزامنا جميعًا واستشعار المسئولية الفردية لكل منا، هدف مهم نسعى لتحقيقه، وقال «نحن نعيش في مجتمع واع، ننتظر منه أن يكون مثالًا رائعًا، يحتذى به بين شعوب العالم كما هي عادته».
المزيد من المقالات
x