المحتوى المنشور بترخيص من الشريك التجاري. صحيفة وول ستريت جورنال

سلطة النقد السنغافورية: الاقتصاديون يتوقعون نموا أسرع في البلاد هذا العام

سلطة النقد السنغافورية: الاقتصاديون يتوقعون نموا أسرع في البلاد هذا العام

* «رفع الاقتصاديون توقعاتهم لنمو قطاع التصنيع السنغافوري خلال عام 2021 إلى 8.3 % من 4.7 %، ورفعوا توقعاتهم للتوسع في التمويل والتأمين إلى 6.0 % من 5.8 %».

.........................................................................................................

أظهر مسح للبنك المركزي السنغافوري، نُشر أمس الإثنين، أنه من المرجح أن يتوسع اقتصاد سنغافورة بوتيرة أسرع هذا العام مما كان متوقعا في السابق، حيث يفوق تسارع النمو في التصنيع والصادرات المحلية غير النفطية والتمويل والتأمين، النمو الأبطأ في مجالات مثل الاستهلاك الخاص.

ومن المتوقع أن ينمو الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 6.5 % في عام 2021، وفقًا لمتوسط توقعات المتنبئين المحترفين الخارجيين، الذين شاركوا في مسح قامت به سلطة النقد في سنغافورة خلال شهر يونيو الجاري، ويقارن ذلك مع توقعات استطلاع مارس، التي تنبأت بتوسع قدره 5.8 %.

ورفع الاقتصاديون توقعاتهم لنمو قطاع التصنيع خلال عام 2021 إلى 8.3 % من 4.7 %، ورفعوا توقعاتهم للتوسع في التمويل والتأمين إلى 6.0 % من 5.8 %. ومن المتوقع أن ترتفع الصادرات المحلية غير النفطية بنسبة 7.5 % في عام 2021، ارتفاعا من نسبة الـ 6.9 %، التي كانت متوقعة سابقًا.

وتم تخفيض متوسط التوقعات لنمو الاستهلاك الخاص إلى 5.2 % من 7.9 %، في حين تم تخفيض التوقعات الخاصة بتوسع البناء إلى 19.3 % من 22.5 %، كما خفض الاقتصاديون توقعاتهم لنمو تجارة الجملة والتجزئة إلى 4.4 % من 4.5 %، وفي خدمات الإقامة والأغذية إلى 6.5 % من 11.0 %.

وقالت سلطة النقد في سنغافورة (MAS)، يوم الإثنين، إن 24 من الاقتصاديين والمحللين استجابوا لأحدث استطلاع ربع سنوي، ولا تمثل نتائجه آراء البنك المركزي أو توقعاته.

وكان التدهور الإضافي في حالات وباء كوفيد -19 وما يرتبط به من إعادة تشديد في تدابير الصحة العامة من أكثر المخاطر السلبية، التي تم الاستشهاد بها عند الحديث عن توقعات النمو في سنغافورة، كما حددها المشاركون. بالإضافة إلى ذلك، أعرب المشاركون عن قلقهم بشأن المخاطر الجيوسياسية، بما في ذلك تلك الناجمة عن التوترات بين الولايات المتحدة والصين.

وبرز عامل «السيطرة الفعالة على الوباء» مرة أخرى باعتباره الخطر الصعودي الأكثر ذكرًا بالنسبة لتوقعات النمو في سنغافورة، كما أشار المشاركون في الاستطلاع إلى عامل الأداء الأقوى من المتوقع في قطاع التصنيع -الذي يأتي جزئيًا بسبب الطلب العالمي القوي على الإلكترونيات- باعتباره خطرًا صعوديًا آخر.

ومن المتوقع، أن يرتفع مؤشر أسعار المستهلكين في سنغافورة بنسبة 1.4 % هذا العام، مقارنة مع التوقعات السابقة بنسبة 0.9 %. ومن المرجح صعود مؤشر أسعار المستهلكين الأساسي CPI بنسبة 0.8 % هذا العام، مقارنة مع توقعات ارتفاعه بنسبة 0.7 % في الاستطلاع السابق.

ختامًا، من المتوقع أن يصل سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الدولار السنغافوري إلى 1.3130 في نهاية عام 2021، ارتفاعًا من مستوى 1.3000، الذي تم توقعه في المسح، والذي أقيم شهر مارس الماضي.
المزيد من المقالات
x