بعد غد .. «القمة الإسلامية» تناقش قضايا البيئة

بعد غد .. «القمة الإسلامية» تناقش قضايا البيئة

الاثنين ١٤ / ٠٦ / ٢٠٢١


تستضيف دولة الإمارات بعد غد الأربعاء عبر الاتصال المرئي، القمة الإسلامية الثانية للعلوم والتكنولوجيا لدول منظمة التعاون الإسلامي، تحت عنوان "العلم والتكنولوجيا والابتكار.. فتح آفاق جديدة"، وذلك لمناقشة قضايا العلوم والتكنولوجيا، والتعليم والصحة والمياه والبيئة والطاقة المتجددة، واستخدام التكنولوجيا في الأمن الغذائي في العالم الإسلامي.


وتهدف القمة إلى استعراض تنفيذ برنامج منظمة التعاون الإسلامي للعلوم والتكنولوجيا والابتكار 2026، وتجديد التأكيد على التزام المنظمة باتخاذ جميع الإجراءات الضرورية من أجل إنشاء وتفعيل بيئة تساعد على تحقيق التقدم في مجال العلوم والتكنولوجيا والابتكار لدى الدول الأعضاء في المنظمة.

وستشهد القمة الحالية أجندة أعمال حافلة فيما تعوّل الدول الأعضاء على المشاركة للخروج بأفضل الأفكار والحلول والخطط والسياسات والابتكارات التي تحفز دول المنظمة على تجاوز التحديات وانتهاج مسيرة تنموية تعود بالخير على الجميع.

يذكر أن القمة الإسلامية الأولى للعلوم والتكنولوجيا، شهدت تأكيداً على التزام الدول المشاركة بالعمل على تخفيف وطأة الفقر وزيادة ميزانية التعليم وتوحيد الجهود لتحقيق أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة. كما اقترحت وثائق مخرجات القمة آلية لبناء الكفاءة في قضايا المياه والغذاء والزراعة والطاقة والعلوم الأساسية والتطبيقية والمشاريع الكبيرة المتعددة الجنسيات.
المزيد من المقالات
x