إنريكي يرفض تحديد حارس الماتادور

إنريكي يرفض تحديد حارس الماتادور

الاحد ١٣ / ٠٦ / ٢٠٢١
رفض لويس إنريكي المدير الفني للمنتخب الإسباني لكرة القدم تحديد الحارس الذي سيحرس عرين الفريق عندما يفتتح الفريق مبارياته في بطولة أمم أوروبا لكرة القدم "يورو 2020" أمام المنتخب السويدي غدا الاثنين في أشبيلية، وحذر من الاستهانة بالفريق المنافس.

وقال إنريكي 51/ عاما/ عندما سئل من سيحرس عرين المنتخب الإسباني :" سيكون واحدا من ثلاثة : ديفيد دي خيا، أوناي سيمون، روبرت سانشيز".


ويبدو أن دي خيا، الذي لعب 45 مباراة دولية، هو الخيار المنطقي رغم أنه خسر مقعده كحارس أساسي في مانشستر يونايتد. واستدعى لويس إنريكي الحارس سيمون، الذي لعب سبع مباريات دولية.

وسلط إنريكي الضوء على "جودة أداء " لاعب المنتخب السويدي إيميل فورسبيرج، مهاجم لايبزج، ولكن الفريقين يعرفان كل شيء عن بعضهما البعض حيث إلتقيا في التصفيات المؤهلة للبطولة.

وقال إنريكي، الفريق السويدي يلعب بطريقة مباشرة للغاية".

وأضاف إنريكي أن فريقه تدرب في أكثر وقت حار في اليوم في المعسكر بمدريد للاستعداد لدرجات الحرارة المرتفعة في أشبيلية.

ويغيب عن المنتخب الإسباني قائده سيرخيو بوسكيتس بسبب إصابته بفيروس كورونا، ولكن دييجو يورنتي عاد للفريق بعد أن قضى فترة في العزل عقب نتيجة إيجابية كاذبة لفحص خضع له للكشف عن الإصابة بفيروس كورونا.
المزيد من المقالات
x