هبوط اضطراري لطائرة أمريكية بعد تهديد راكب بإسقاطها

هبوط اضطراري لطائرة أمريكية بعد تهديد راكب بإسقاطها

الاحد ١٣ / ٠٦ / ٢٠٢١


أُجبرت طائرة كانت متوجّهة من مدينة لوس أنجليس الأمريكية إلى أتلانتا على تغيير مسارها للقيام بهبوط اضطراري عندما هاجم أحد الركاب مضيفين وهدد بإسقاطها، وفق ما أفادت السلطات.


وحسب موقع قناة الحرة، وقعت الحادثة الجمعة بينما يسافر الأمريكيون جوّا أكثر من أي وقت مضى منذ بدء الوباء وفي وقت ازدادت الحوادث المرتبطة بـ"ركاب خارجين عن السيطرة" بشكل كبير، وتثير معظمها خلافات بشأن وضع الكمامات.

وفي أحدث واقعة من هذا النوع، وقعت اضطرابات في مقدّم طائرة رحلة "دلتا 1730"، وفق شركة الطيران وتقارير إعلامية.

وبينما دخل الراكب في سجال مع المضيفين مكررا أنه "سيسقط الطائرة"، دعا الطيّار "جميع الرجال القادرين على ذلك جسديا" إلى المساعدة.

وسارع عدد من الأشخاص، بينهم طيّار خارج أوقات عمله، للمساعدة في السيطرة على الراكب وهو أمر نجحوا فيه بعد عراك عنيف تم تصويره بالفيديو جزئيا، وفق الشرطة.

وتم تحويل مسار الرحلة إلى أوكلاهوما، حيث ألقت الشرطة القبض على المشتبه به الذي تم التعريف عنه على أنه موظف في شركة "دلتا" خارج أوقات عمله يبلغ من العمر 20 عاما، وفق ما أفادت تقارير. ولم يتضح دافعه.
المزيد من المقالات
x