المحتوى المنشور بترخيص من الشريك التجاري. صحيفة وول ستريت جورنال

الجنيه الإسترليني يحقق مكاسب بعد تلميحات كبير الاقتصاديين في بنك إنجلترا حول ارتفاع أسعار الفائدة في المستقبل

الجنيه الإسترليني يحقق مكاسب بعد تلميحات كبير الاقتصاديين في بنك إنجلترا حول ارتفاع أسعار الفائدة في المستقبل

ارتفع الجنيه الإسترليني بعد أن قال آندي هالدين، كبير الاقتصاديين في بنك إنجلترا، إن البنك المركزي الإنجليزي قد يحتاج إلى النظر في سحب برامج التحفيز، لاحتواء ارتفاع معدل التضخم في المملكة المتحدة.

وفي مقابلة مع إذاعة إل بي سي، قال هالدين، الذي سيغادر بنك إنجلترا بعد الاجتماع المقرر يوم 24 يونيو الجاري، إن التضخم قد يتجاوز هدف البنك المركزي البالغ 2 ٪ لفترة أطول مما هو مخطط له، ومن المهم ألا تصبح المملكة المتحدة شديدة الاعتماد على «التداوي بالحزم النقدية». وأضاف: «في مرحلة ما، نحتاج إلى البدء في إغلاق صنبور المساعدات، عندما يتعلق الأمر بالدعم الذي نقدمه للسياسة النقدية». وارتفع سعر الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الأمريكي بنسبة 0.2٪، ليصل إلى 1.4186، بينما انخفض اليورو مقابل الجنيه الإسترليني بنسبة 0.1 ٪، ليصل إلى 0.8591.
المزيد من المقالات
x