«واجهة السهي».. لوحة جمالية للطبيعة الساحرة

تجذب المتنزهين بخضرتها ومياهها الصافية ونسمات الهواء البحرية

«واجهة السهي».. لوحة جمالية للطبيعة الساحرة

الخميس ١٠ / ٠٦ / ٢٠٢١
أُُنشئ مشروع الواجهة البحرية بمركز السهي التابع لمحافظة صامطة بمنطقة جازان، على أرض تصل مساحتها إلى 154 ألف متر مربع، خُصص منها أكثر من 50 ألف متر مربع لتنفيذ مسطحات خضراء تستوعب أكثر من 1000 نسمة، وهو من أحدث المشاريع المنفذة بالمنطقة، وتعد الواجهة من أكثر الواجهات التي تشهد إقبالًا من المتنزهين وزوار المنطقة؛ لما يتوافر فيها من خدمات بلدية متكاملة تمثل عنصرًا تفاعليًا تنسجم فيه جميع المقومات البيئية والاقتصادية والاستثمارية والسياحية.

خدمات متكاملة


ويُصنَّف شاطئ السهي على أنه من أهم المواقع المخصصة للسباحة والصيد، بما يضفي أهمية وميزة كبيرة على الواجهة البحرية، تضاف إلى ما يتوافر فيها من مرافق وخدمات تشمل الساحات والمسطحات الخضراء وعربات الأغذية المتنقلة، والجلسات المخصصة للمطاعم والمحال الخاصة ببيع الشاي والقهوة، والخدمات الأخرى التي توفر احتياجات مرتادي الشاطئ، إضافة إلى إنشاء مجمع تجاري متعدد الأنشطة ومحطة وقود تخدم زوار الواجهة.

صورة جمالية

وتُعد الواجهة من الأماكن الأكثر ارتيادًا، إذ تنتشر بها جلسات العائلات والشباب، نظرًا إلى الطبيعة الساحرة للمياه الصافية، ونسمات الهواء البحرية وخضرة المكان، وتشكل هذه العناصر صورة جمالية، تكتمل تفاصيلها عندما يجد الأطفال متعتهم في الاستمتاع بالألعاب الترفيهية المنتشرة في تلك المواقع.

إجراءات احترازية

وحتى تكتمل الخدمات المقدمة للمتنزهين بشاطئ مركز السهي، تكثف أمانة منطقة جازان جهودها لتنفيذ الإجراءات الوقائية لمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، من خلال فرق عمل الأمانة للقيام بعمليات التنظيف والصيانة بشكل دوري؛ حرصًا على صحة وسلامة مرتادي الواجهة البحرية، وزيادة مواقع الجذب لجميع المتنزهين وذوي الإعاقة بما يتناسب مع احتياجاتهم وفئاتهم العمريّة، من خلال السعي لتنفيذ مرافق لذوي الإعاقة والاهتمام والعناية بأعمال التشجير، حيث من المتوقع أن يصل عدد الأشجار بالواجهة لأكثر من 300 شجرة مع نهاية عام 2023.
المزيد من المقالات
x