- منافسة الكبار هدفنا.. وانتظروا تعاقداتنا المميزة - طريق العودة للممتاز لم يكن مفروشا بالورود - اخترنا المسعودي لخبرته بالفرق والدوري المحلي - جمهور العدالة سيقول كلمته بعد غياب الموسم المنصرم - صعدنا بالتخطيط ووقفة الإدارة لنا قوية

العيسى عضو إدارة العدالة بعد عودة اليد للممتاز

- منافسة الكبار هدفنا.. وانتظروا تعاقداتنا المميزة - طريق العودة للممتاز لم يكن مفروشا بالورود - اخترنا المسعودي لخبرته بالفرق والدوري المحلي - جمهور العدالة سيقول كلمته بعد غياب الموسم المنصرم - صعدنا بالتخطيط ووقفة الإدارة لنا قوية

أكد عضو مجلس إدارة نادي العدالة المشرف العام على كرة اليد بنادي العدالة حسن العيسى، أن عودة الفريق الأول لكرة اليد بالنادي لمصاف الدوري الممتاز مستحقة، عطفًا على ما قدمه الفريق في دوري الأولى، وقال إن المشاركة القادمة في دوري الكبار ستكون مختلفة تمامًا والفريق طموحاته كبيرة تتمثل في المنافسة مع فرق المقدمة.

- نبارك لكم العودة لمصاف الدوري الممتاز لكرة اليد.. كيف صعد الفريق مجددًا؟


لم يكن الصعود محض صدفة؛ بل كان بفضل من الله سبحانه وتعالى ثم بفضل عمل كبير بُذل من قِبل مجلس الإدارة والأجهزة الإدارية والفنية واللاعبين، ولا أغفل الجماهير التي لم تحضر للصالات وتساندنا لكنها كانت معنا في دعواتها المستمرة بالتوفيق للفريق، الجميع شارك في عودة الفريق لمكانه الطبيعي، والحمد لله وفقنا في إعادة الفريق للدوري الممتاز سريعًا.

- الإدارة دعمت الفريق بعناصر محلية وأجنبية.. حدثنا عنها؟

الإدارة لم تألُ جهدًا في خدمة الفريق من أجل الهدف والطموح الذي وضع، ومن بين تلك الخطط للعودة السريعة كان دعم صفوف الفريق بلاعبين بارزين سواء من جانب المحليين أو الأجانب، ولا أخفيكم جميع الصفقات التي تم جلبها للفريق كانت مفيدة على الخارطة ولها مساهمة فعالة ومباشرة فيما حققه الفريق، وأحب أن أشكر مجلس الإدارة على وقفته غير المستغربة مع الفريق ودعمه الكبير، وهي داعمة أيضًا في الميادين، فمن جانب الدعم المعنوي والمادي في المباريات وتصرف المكافآت المالية أولاً بأول، الأمر الذي جعل الجميع يلعب بروح معنوية مرتفعة جدًا.

- في ظل التنافس القوي، هل توقعت العودة السريعة؟

الدوري منذ انطلاقته يشهد الإثارة والقوة والتنافس بين أغلب الفرق على الصعود، مما جعل المباريات حامية جدًا وتشعر أن مباريات الدوري كأنها مباريات كؤوس، فالتنافس فيها على أشده، والحمد لله وُفقنا في الحسم وإن كان هناك تعثر في مباراة أو مباراتين لكن هذا زاد من حماسنا وإصرارنا على التفوق، وقد وفقنا ولله الحمد في التغلب جولة بعد جولة والمنافسة بقوة على الصعود، وبالتعاون والتكاتف واصل الفريق طريقه الصعب للعودة إلى مكانه الطبيعي، حتى أعلن الصعود قبل نهاية الدوري بجولتين، وكانت الفرحة غامرة خاصة أن الدوري قوي جدًا ولم يكن صعودنا بالسهولة إطلاقًا.

- كيف هو دعم الإدارة للفريق؟

الدعم لا محدود، وقد ذكرت آنفًا أن وقفتها ودعمها كانا كبيرين، وكانا عاملاً مساعدًا في العودة السريعة للممتاز، وأنا هنا أوجه جزيل الشكر للإدارة على ذلك الدعم، ورئيس النادي المهندس عبدالعزيز المضحي قبل الموسم، وأعضاء مجلس الإدارة أكدوا أن الفريق مكانه الطبيعي بين الكبار وسيحظى بالدعم الكافي لإعادته لمكانه الطبيعي.

- كيف ترى التعاقد مع المدرب التونسي المسعودي لقيادة الفريق المرحلة المقبلة؟

رئيس النادي طلب من اللجنة المشرفة على الفريق أن يكون المدرب القادم له خبرة في الدوري السعودي، ولديه سجل حافل في البطولات، وتمت دراسة ملفات العديد من المدربين ووقع الاختيار على المدرب التونسي المسعودي الذي تطابقت المواصفات عليه، وتم التفاوض معه والحمد لله وفقنا في التعاقد معه، وحقيقة هو يعرف فرق الدوري السعودي وإمكاناتها، وللعلم المدرب المسعودي لديه سجل حافل في المملكة مع شقيقنا نادي الوحدة، ونتمنى أن يكون فالنا التوفيق معه ونحقق طموحاتنا الكبيرة في الدوري الممتاز.

- ماذا عن تعاقداتكم القادمة؟

بدأنا رحلة البحث عن لاعب محترف ذي إمكانات عالية ليخدم ويدعم صفوف الفريق في المسابقات القادمة بالموسم الرياضي المقبل، على أن يكون داعمًا قويًا لعناصر الفريق من اللاعبين المحليين، فنحن نريد لاعبًا على مستوى عالٍ يكون عنصرًا فعالاً ومختلفًا، والساحة يتوفر فيها نجوم بهذا الحجم، أيضًا سيتم تدعيم الفريق بلاعبين محليين، والبحث جارٍ عن لاعبين أكفاء ليكونوا ضمن قائمة الفريق في الموسم القادم الذي طموحنا فيه كبير.

- ما طموحاتكم؟

طموحنا كبير في الدوري؛ فنحن نسعى لأن نكون ضمن فرق المقدمة، وقادرون على تحقيق ذلك بمشيئة الله تعالى، فالدوري صحيح أنه قوي جدًا والتنافس فيه شديد، لكننا في العدالة نأمل أن نكون ضمن الفرق المتنافسة في المقدمة، ورغم فارق الإمكانات فإننا عاقدوا العزم على أن نكون منافسين لمن لهم باع طويل بالدوري، ونأمل أن نوفق للتعاقد مع نجم أجنبي ولاعبين محليين على مستوى عالٍ مع بقية نجوم الفريق، سنقول كلمتنا بإذن الله تعالى، فمشاركتنا القادمة مختلفة، وأكرر شكري للإدارة لدعمها الكبير للفريق، ونأمل أن نتوج تلك الجهود بالنجاح وتحقيق الطموحات الكبيرة.

- هل من كلمة أخيرة؟

كلمتي أوجهها لجمهورنا الغالي، فبعد موسم شاق ودون جمهور، وبعد قرار عودة الجماهير آمل منهم الوقوف معنا في دوري الموسم القادم مع تنفيذ الاحترازات المطلوبة وفق الأنظمة التي وُضعت من الجهات المعنية، ونحن لا نستغني عن وقفتهم ودعمهم ومساندتهم، لأننا منهم وإليهم، وبمشيئة الله تعالى سنسعدهم ونبهرهم بين الكبار، وأكرر شكري لهم على وقفاتهم السابقة ودعواتهم المستمرة بالتوفيق للفريق، وبوقفتهم ودعمهم سنرتقي بالفريق.
المزيد من المقالات
x