بوتين يحذر: أمريكا ستندم إذا استخدمت الدولار كسلاح للعقوبات

 بوتين يحذر: أمريكا ستندم إذا استخدمت الدولار كسلاح للعقوبات

السبت ٠٥ / ٠٦ / ٢٠٢١


ذكر الرئيس الروسي، فلادمير بوتين أن بلاده لا ترغب في وقف استخدام الدولار، فيما اتهم الولايات المتحدة باستغلال هيمنة العملة لفرض عقوبات.


ونقلت وكالة "بلومبرج" للأنباء عن بوتين قوله في ساعة متأخرة ليلة أمس الجمعة، بالتوقيت المحلي، في سان بطرسبرج في مؤتمر عبر تقنية الفيديو كونفرانس مع ممثلين من منظمات إعلامية دولية إن روسيا يتعين أن تتبنى وسائل دفع أخرى نظرا لأن الولايات المتحدة "تستخدم عملتها الوطنية لفرض أنواع مختلفة من العقوبات".

وأضاف "نحن لا نفعل ذلك عمدا، إننا مضطرون للقيام به".

وتابع بوتين أن التسويات بالعملات الوطنية مع دول أخرى في مجالات، مثل مبيعات الدفاع وتقليص احتياطات النقد الأجنبي بالدولار، سيضر في نهاية المطاف بالولايات المتحدة، حيث تتراجع هيمنة الدولار.

يشار إلى أن الولايات المتحدة تفرض عقوبات على روسيا على خلفية عدة قضايا منها ضم شبه جزيرة القرم من اوكرانيا وسجن المعارض الروسي اليكسي نافالني وخط نورد ستريم2و تدخلها في الانتخابات الرئاسية الأمريكية عام 2020.
المزيد من المقالات
x