أزارو والسليتي يتركان الاتفاق

أزارو والسليتي يتركان الاتفاق

الخميس ٠٣ / ٠٦ / ٢٠٢١
غادر محترفا الفريق الأول لكرة القدم بنادي الاتفاق المغربي وليد أزارو، والتونسي نعيم السليتي أراضي المملكة تلبية لنداء الوطن، حيث سينضم الأول إلى صفوف المنتخب المغربي الرديف الذي يقام في الدار البيضاء حتى الـ11 من شهر يونيو الحالي، فيما سيخوض الثاني 3 لقاءات ودية مع المنتخب التونسي في أيام الفيفا أمام كل من الكونغو الديمقراطية، الجزائر، ومالي.

وكان الثنائي الأفريقي من الأسماء الأجنبية، التي تمسك المدرب الوطني خالد العطوي بتواجدها ضمن صفوف «فارس الدهناء»، خلال الموسم المقبل، حيث يأمل بأن يكونا عنصرين ذات ثقل كبير للفريق، الذي سيعاود استعداداته محليا في شهر يوليو المقبل، قبل المغادرة لإقامة معسكر في إحدى الدول الأوروبية.
المزيد من المقالات
x