تحويل غاز النفايات إلى «كهرباء» لتشغيل المردم البيئي بالأحساء

تحويل غاز النفايات إلى «كهرباء» لتشغيل المردم البيئي بالأحساء

الخميس ٠٣ / ٠٦ / ٢٠٢١
أكد أمين محافظة الأحساء م. عصام الملا، أن من أهداف الأمانة ورؤيتها المستقبلية تعزيز استمرارية مساعيها لتطوير منظومة إدارة النفايات البلدية الصلبة، وهو ما تم بالفعل من خلال إنشاء مردم بيئي هندسي يتوافق مع الاشتراطات البيئية الصحية، ويُعتبر المشروع الأول من نوعه على مستوى المملكة.

وأوضح خلال تدشين مشروع إنشاء «الخلية الهندسية للنفايات في المرحلة الثانية»، والتي تُمثل المسار الآلي للفرز، أمس، أن من أهداف الأمانة الاهتمام بالبيئة وتوفير الطاقة البديلة وتحقيق العوائد الاستثمارية، لذلك عملت على تأهيل المردم البيئي القديم للاستفادة من استخلاص الغاز المُنبعث من النفايات وتحويله إلى طاقة كهربائية يُستفاد منها في تشغيل المردم الجديد، حيث ستُنتج المحطة المخصصة لذلك حوالي 560 كيلوواط تُسهم في تشغيل الإنارة للطريق العام للمردم بالإضافة إلى المباني القائمة، وجارٍ التباحث مع المستثمرين لمحطات فرز وتدوير المخلفات في الاستفادة من تلك الطاقة لتشغيل محطاتهم.


ولفت إلى أن «المردم» يستهدف تدعيم استراتيجيات الأمانة في تطبيق وسائل المحافظة على البيئة عبر استخدام عناصر تقنيات الردم الصحي، ورُوعي في تنفيذه محاكاة عناصر واشتراطات البيئة بأحدث التجهيزات بنظام الخلايا الهندسية وتكون هذه الخلايا مُبطنة بطبقة تمنع تسرب العصارة لباطن الأرض واختلاطها بالمياه الجوفية، مع الأخذ في الاعتبار أن خطط الأمانة رُوعي فيها النمو السكاني وارتفاع معدلات النفايات مستقبلا، ويأتي ذلك كجزء من تحقيق رؤية وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان في برنامج التحول الوطني، تمشيا مع خطوات تحقيق رؤية المملكة 2030 في جانب التطوير الخدمي للقطاع البلدي وإشراك القطاع الخاص في مسيرة التنمية والتطوير.
المزيد من المقالات
x