تصعيد جديد.. مستوطنون يقتحمون «الأقصى» بحماية الاحتلال

تصعيد جديد.. مستوطنون يقتحمون «الأقصى» بحماية الاحتلال

الجمعة ٠٤ / ٠٦ / ٢٠٢١
أفادت مصادر محلية فلسطينية بأن عشرات المستوطنين اقتحموا أمس الخميس، المسجد الأقصى المبارك، بحراسة مشددة من الشرطة الإسرائيلية.

ونقلت وكالة الأنباء والمعلومات الفلسطينية (وفا) عن المصادر قولها إن المستوطنين برفقة المتطرف «إيهودا غليك» اقتحموا المسجد الأقصى من جهة باب المغاربة، ونفذوا جولات استفزازية في باحاته، إلى أن غادروه من باب السلسلة.


ووفق المصادر، أجرى مستوطنون مقابلات صحفية في باحات الأقصى خلال عملية الاقتحام، في انتهاك صارخ لحرمة الأقصى واستفزاز لمشاعر المسلمين.

ويتهم الفلسطينيون المستوطنين بمواصلة اقتحاماتهم اليومية للمسجد الأقصى المبارك تحت حماية قوات إسرائيلية، وأداء طقوس تلمودية وجولات استفزازية.

وكانت مواجهات اندلعت في مدينة القدس خلال الشهر الماضي بين جنود إسرائيليين وفلسطينيين، وتصدى الشبان الفلسطينيون لاقتحام القوات الإسرائيلية للمسجد الأقصى، بمساندة صاروخية من فصائل المقاومة الفلسطينية في غزة، وردت إسرائيل بقصف القطاع.

ورعت مصر اتفاقًا لوقف إطلاق النار بين الفصائل الفلسطينية وإسرائيل في قطاع غزة بعد موجة توتر في الفترة من 10 إلى 21 من شهر مايو الماضي أسفرت عن مقتل أكثر من 250 فلسطينيًا و13 شخصًا في إسرائيل، إلى جانب دمار واسع النطاق في القطاع.

من جهة أخرى، وجد نحو ألفي عائلة في قطاع غزة أنفسهم دون مأوى بعد تدمير إسرائيل منازلهم خلال موجة التوتر الأخيرة الشهر الماضي.

وتم إحصاء 1200 وحدة سكنية تدمرت بشكل كامل، و1000 وحدة سكنية تدمرت بشكل جزئي بليغ جعلها غير صالحة للسكن، و20 ألف وحدة سكنية ما بين متوسط وطفيف.

ووفق تقديرات أولية، فإن تكلفة إعادة إعمار الوحدات السكنية تقارب 150 مليون دولار، وعدد المواطنين الفلسطينيين الذين نزحوا من منازلهم المدمرة يقدر بـ 10 آلاف نسمة تقريبًا، بينما لا يزال ما يزيد على 2000 أسرة مشردة دون مأوى.

وصرف مبلغ 2000 دولار لأصحاب المنازل المدمرة كليا، و1000 دولار للدمار الجزئي البليغ غير الصالح للسكن، بحيث تم تسليم الدفعة 500 من أصل 2000 بتمويل قطري.

يأتي ذلك فيما أعلنت وزارة الأشغال العامة والإسكان في غزة أن 35 آلية مصرية ستدخل إلى قطاع غزة للمساعدة في عملية إزالة المباني الخطرة والآيلة للسقوط.

وكان وفد مصري مكون من ستة مهندسين متخصصين وصل إلى القطاع أمس الأول، وأجرى جولة تفقدية استمرت عدة ساعات على عدد من الأماكن المدمرة بفعل الهجمات الإسرائيلية.
المزيد من المقالات
x