أمين الشرقية: «عمار السعودية» تعزز التطوع وجودة الحياة

المبادرة تستهدف تحسين وتجميل 70 منزلا بحي الدواسر

أمين الشرقية: «عمار السعودية» تعزز التطوع وجودة الحياة

الخميس ٠٣ / ٠٦ / ٢٠٢١
دشّن أمين المنطقة الشرقية م. فهد الجبير، أمس، بحضور وكيل وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان للإسكان التنموي م. أحمد القرعاوي، مبادرة «عمار السعودية»، والتي تشرف عليها وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان، وذلك في حي الدواسر بالدمام، والتي تستهدف تحسين وتجميل الحي ضمن برامج جودة الحياة، وتعزيز ثقافة التطوع، وتفعيل دور المتطوعين والجمعيات ذات العلاقة.

عناصر فاعلةوأكد م. الجبير أهمية التعاون بين كافة القطاعات والجهات غير الربحية، في تنفيذ مثل هذه المبادرات، والتي تأتي ضمن برامج أنسنة المدن وجودة الحياة، ومن منطلق المسؤولية الاجتماعية. مشيرًا إلى أن المبادرة تحفز الكثير من شباب وشابات الوطن للتطوع في تقديم خدمات إسكانية مع الوزارة؛ لتأهيل المساكن التي تشرف عليها، مشيرًا إلى أن هذه المبادرة تصب في أحد أهم مستهدفات رؤية المملكة 2030، مبينًا أنه من الواجب على كافة أفراد المجتمع أن يكونوا عناصر فاعلة متفاعلة في خدمة وطنهم، ومشاركين في تحقيق هذه الرؤية الطموحة التي ستنقل وطننا الغالي إلى فضاءٍ أرحب من النمو والاقتصاد والازدهار.


شرح مفصلوتفقد أمين الشرقية، المنطقة المحسنة بحي الدواسر بالدمام، والتي تقع على طريق الملك عبدالعزيز، والتي نفذها عدد من المتطوعين والمتطوعات، وبمشاركة الجمعيات المتخصصة بالتنمية الإسكانية، واستمع الى شرح مفصل عن الأعمال التي نفذت في هذا الحي من تحسين وتجميل، بعدها شارك أمين المنطقة ووكيل الوزارة للإسكان التنموي المتطوعين في أعمال التحسين والتجميل الجارية التي اشتملت على أعمال تحسين المنازل وإنارة الطرق وزراعة المسطحات الخضراء وبعض أعمال الصيانة المختلفة في الحي.

جودة الحياة

وأوضح أن هذه هي المرحلة الأولى في تنفيذ المبادرة بالحي، وهناك مراحل تتبعها -بإذن الله-، لافتًا إلى أن الأمانة تنسق مع الوزارة لدراسة الأحياء الشعبية بالمنطقة التي ستنفذ فيها المبادرة خلال الفترة القليلة القادمة، مشيرًا إلى أن عدد البيوت التي تم تأهيلها في حي الدواسر بالدمام، بمرحلتها الأولى بلغ 40 منزلًا، والمستهدف 70 منزلا، والمتوقع الانتهاء منها خلال الأيام القليلة القادمة، مبينا أن «عمار السعودية» انطلقت تحت إشراف وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان، وبمشاركة ٢٥٠ متطوعا ومتطوعة ساهموا مع الأمانة في تنفيذ أعمال التحسين والتجميل، كما أن هذه المبادرة تستهدف تعزيز جانب جودة الحياة الذي هو أحد برامج تحقيق رؤية المملكة 2030 وكذلك نشر ثقافة التطوع.

أحياء عريقة

من جهته، ذكر م. القرعاوي أن المبادرة أطلقتها وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان ممثلة بوكالة الوزارة للإسكان التنموي وتم تنفيذها حتى الآن في 6 مناطق على مستوى المملكة، كما تستهدف 17 منطقة على مستوى المملكة، وتحديداً الأحياء الشعبية لإحياء المبادرة التي تقوم على تطوير وتأهيل المناطق الشعبية في المملكة، مشيرا الى أنه تم تحديد حي الدواسر بالدمام كونه موقعًا حيويًا وشعبيًا، ومن الأحياء القديمة العريقة بالدمام.

مشاركة مجتمعية

وبيّن أن المبادرة تستهدف تفعيل المشاركة المجتمعية وتعزيز العمل التطوعي من خلال نشـر ثقافة العمل التطوع الإسكاني، لافتًا إلى أن المبادرة ستتضمن سلسلة من البرامج التطوعية النوعية التي سـيتم تنفيذها في مختلف المجالات، والتي تبدأ بتأســيس فـرق تطوعيـة فـي 17 منطقة مـن مناطق المملكـة بمختلـف محافظاتهـا ومراكزهـا، والتي سـيكون لهـا الأثـر فـي تحقيـق أهداف التطـوع فـي وزارة الشـؤون البلديـة والقرويـة والإسـكان، من خلال تشجيع وتحفيز شباب وشابات الوطن على العمل التطوعي، ونشر وتعزيز ثقافة التطوع الإسكاني وتقديم خدمات مجتمعية عبر اســتقطاب متطوعيــن لنشر وتعزيز مفاهيم ثقافة التطوع التخصصي لدى أفراد المجتمع، إضافة الى تصميم وبناء فرص تطوعية للمساهمة في خدمة الوطن.
المزيد من المقالات
x