«جزار» المافيا يغادر السجن

«جزار» المافيا يغادر السجن

الثلاثاء ٠١ / ٠٦ / ٢٠٢١
أطلق سراح جوفاني بروسكا، أحد أخطر أعضاء المافيا في صقلية والذي فجر قنبلة قتلت القاضي جوفاني فالكوني عام 1992، وذلك بعد أن أمضى 25 عاما بالسجن.

وأثارت الخطوة غضبا وحزنا بين أقارب ضحايا بروسكا «64 عاما» الذي ألقي القبض عليه عام 1996 بعد أربع سنوات من الهجوم الذي قتل فيه فالكوني وزوجته وثلاثة من الشرطة.


واعترف بروسكا، الملقب بالجزار، بدوره في أكثر من 100 جريمة قتل، منها قتل جوسيبي دي ماتيو 14 عاما الذي أذيب جسده في حمض لأن أباه أبلغ الشرطة بمعلومات عن المافيا.

وأمد بروسكا المحققين بمعلومات عن العديد من هجمات عائلة تنتمي لـ المافيا نُفذت في الثمانينيات والتسعينيات وأدلى بشهادته في محاكمة عن مفاوضات مزعومة بين مسؤولين إيطاليين ورجال عصابات لوقف التفجيرات.
المزيد من المقالات
x