4 محاور في ملتقى الرواية بـ«أدبي الباحة»

4 محاور في ملتقى الرواية بـ«أدبي الباحة»

الثلاثاء ٠١ / ٠٦ / ٢٠٢١
تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير د. حسام بن سعود بن عبدالعزيز أمير منطقة الباحة، يطلق نادي الباحة الأدبي الثقافي يوم 28 يونيو الجاري، ملتقاه السادس للرواية العربية، تحت عنوان «الرواية العربية من ٢٠٠٠ - ٢٠٢٠ ملامح وآفاق» بمشاركة عربية وعالمية من نقاد ومبدعي الرواية.

وعقدت اللجنة الاستشارية للملتقى اجتماعاتها بمشاركة كل من د. معجب الزهراني ود. محمد ربيع ود. صالح سابي ود. معجب العدواني ود. صالح زياد، وأقرت فيها العنوان وحددت المحاور التالية للملتقى:


١- الأبنية الروائية وتحولاتها.

٢- الأجناس الكتابية المتداخلة مع الرواية.

٣- قضايا وموضوعات وثيمات.

٤- مداخل وأطر نظرية.

ووجه رئيس النادي حسن بن محمد الزهراني، شكره لصاحب السمو الملكي الأمير د. حسام بن سعود أمير منطقة الباحة؛ على موافقته على رعاية الملتقى وتدشينه عبر الاتصال المرئي، وقال إن ملتقى الرواية السادس سيأتي بصورة مختلفة وبشكل أوسع، وسيقام الملتقى عن بعد عبر منصة زووم، وأشار إلى أن النادي أكمل مربعه الذهبي الثقافي، خلال عقد من الزمن، إذ بدأ بملتقى بالرواية، ثم مهرجان الشعر، ثم مهرجان القصة القصيرة، فملتقى المسرح العربي.

الجدير بالذكر، أن نادي الباحة الأدبي جعل من الباحة عاصمة للرواية العربية من خلال خمسة ملتقيات، أقامها سابقًا كانت بعناوين: دراسات في التاريخ والأدب، الرواية وتحولات الحياة في المملكة العربية السعودية، الرواية السعودية مقاربات في الشكل، تمثيلات الآخر في الرواية العربية، الرواية العربية الذاكرة والتاريخ.
المزيد من المقالات
x