رفع 450 طن نفايات و30 ألف متطوع في "أجازة نظيفة " بالشرقية

رفع 450 طن نفايات و30 ألف متطوع في "أجازة نظيفة " بالشرقية

الخميس ٢٧ / ٠٥ / ٢٠٢١
رفعت أمانة المنطقة الشرقية أكثر من 450 طنًّا نفايات، وذلك خلال الأشهر أشهر الماضية منذ انطلاق حملتها التوعوية "شرقية نظيفة"، التي تأتي ضمن برنامج "إماطة"، مؤكدة استمرار الحملة في إجازة الصيف تحت عنوان "إجازة نظيفة"، وذلك بدءًا من يوم السبت المقبل، حسب خطتها الزمنية لإقامتها كل آخر سبت من كل شهر ميلادي.

وتهدف الحملة إلى نشر ثقافة الوعي حول أهمية النظافة وتكريس هذا المفهوم لدى جميع أفراد المجتمع وتعزيز ثقافة التطوع ورفع الشراكة المجتمعية، كما أنها تأتي لتحقيق مستهدفات رؤية المملكة 2030 في رفع مستوى الشراكة المجتمعية لثقافة التطوع.


وبلغ عدد المتطوعين والمتطوعات المشاركين منذ بدء الحملة أكثر من 30 ألف متطوع ومتطوعة من عدة قطاعات حكومية، خاصة، و قطاعات غير ربحية، إضافة إلى أفراد المجتمع من المواطنين والمقيمين من مختلف الجاليات.

من جهة أخرى أطلقت أمانة المنطقة الشرقية ممثلة ببلدية محافظة القطيف الأحد الماضي ، مبادرة تطوعية بعنوان: (ديرتنا بلا تشوهات) في نطاق 6 بلديات، بمشاركة 106 من المتطوعين والمتطوعات، بهدف رصد ومعالجة العشوائيات والتشوهات البصرية وتعزيز الوعي والسلوك الحضاري والمشاركة المجتمعية بأهمية المحافظة على البيئة وحماية المرافق العامة، و‫تحسين المشهد الحضري للمحافظة في الشوارع والأحياء بجانب عدد من الفعاليات البيئية والتوعوية التي تستهدف شرائح المجتمع كافة.

وأوضح رئيس بلدية محافظة القطيف المهندس محمد بن عبد المحسن الحسيني أن المبادرة تهدف إلى تعزيز العمل التطوعي في المجتمع وتأكيد أهمية رصد مظاهر التشوه البصري في الشوارع وداخل الأحياء السكنية لتسهيل معالجتها وتحسين المشهد الحضاري للمحافظة, مشيرًا إلى أن المتطوعين رصدوا حتى الآن أكثر من 362 موقعًا في عدد من المدن والأحياء والشوارع والمتنزهات والواجهات البحرية في المحافظة، وأنه يجري العمل على معالجة التشوهات البصرية المرصودة وجدولتها حسب الأولويات بالتنسيق مع الإدارات المختصة.

وأبان أن مبادرة (ديرتنا بلا تشوهات) اشتملت على مبادرات لنظافة الأحياء والحدائق، وإزالة الكتابات الجدارية المشوّهة للمنظر العام، وزراعة بعض المناطق ضمن مبادرة القطيف خضراء.
المزيد من المقالات
x