حجز 30 دبابا مخالفا في «عزيزية الخبر».. وإلزام المستثمرين بأدوات السلامة

حجز 30 دبابا مخالفا في «عزيزية الخبر».. وإلزام المستثمرين بأدوات السلامة

حجزت بلدية محافظة الخبر، التابعة لأمانة المنطقة الشرقية، 30 دبابا مخالفا في العزيزية، أثناء محاولة ملاكها اخفائها عند الأشجار، وذلك خلال جولاتها المستمرة؛ للحد من انتشار الدبابات المخالفة.

ممارسات عشوائية


وأوضح رئيس بلدية محافظة الخبر م. سلطان الزايدي، أن البلدية تسعى من خلال خطتها، إلى ضبط الممارسات العشوائية، التي تشكّل خطورة على مرتادي الشاطئين، مشددًا على اتباع الأنظمة تجنبًا لتطبيق العقوبات.

تطبيق النظام

وقال: إن خطة البلدية تتضمن مواصلة حملاتها لمنع المخالفات، التي من أبرزها الدبابات النارية، وتطبيق النظام بحق مالكيها حسب نظام الغرامات والجزاءات البلدية، مشيرًا إلى تنظيم عمل الدبابات النارية وتوعية المواطنين بالعقوبات التي تطبق في حال مخالفة الأنظمة البلدية.

أدوات السلامة

فيما أصدر المجلس البلدي لأمانة المنطقة الشرقية، مؤخرًا، قرارًا يتضمن إلزام المستثمرين في نشاط تأجير الدراجات النارية بتوفير أدوات السلامة اللازمة للمستأجرين، وجعلها شرطًا أساسيًا قبل شروع المستأجرين في استخدام الدراجات النارية.

ويأتي القرار بعد طلب من عضو المجلس البلدي ناصر آل الشيخ، حرصًا من المجلس على مشاركة أمانة المنطقة الشرقية اهتمامها فيما يتعلق بالسلامة والصحة العامة، إضافة إلى ما تمت ملاحظته من تهاون المستثمرين في توفير معدات السلامة لمستأجري الدراجات النارية ما تسبب في حوادث مميتة وإصابات جسيمة.

غياب الصيانة

وأكد المواطن «سعيد القرني» أن حملات البلدية في إزالة الدبابات من العزيزية، أو شاطئ نصف القمر، هي حملات مميزة، ويجب أن تكون مكثفة، خاصةً أن وجودها بشكل عشوائي يسبب خطرًا على المتنزهين، وعلى أصحاب الدبابات، وكذلك أصحاب المركبات، موضحًا أن أغلب هذه الدبابات لم تخضع للصيانة منذ فترة، ويبدو عليها التهالك.

وطالب بضرورة إلزام أصحاب المركبات بإجراء فحص بشكل مستمر؛ للتأكد من سلامتها وجودتها، وضرورة عزلها في مكان بعيد عن المتنزهين وعن المركبات، ووضعها في مضمار خاص بها، حسب ضوابط معينة، وتوفير جميع أدوات السلامة فيها، من خوذة، وواق للمرفقين وللركبتين.

قوانين صارمة

وبين المواطن «خالد آل حارثية» أن الدبابات هواية لكثير من الشباب، ويجب أن تكون هذه الهواية حسب قوانين معينة، كي لا تتحول إلى ظاهرة سلبية، وأن أغلب الدبابات في العزيزية، متهالكة وقديمة، ولا بدّ من وجود قوانين صارمة، تخص أدوات السلامة، تجنبًا للإصابات.

وشدد على ضرورة تحديد الفئة العمرية التي تستخدم كل دباب، وإبعادها عن المتنزهين، كي لا تتسبب في إزعاجهم ومضايقتهم، خاصةً أن وجود ضوابط معينة، ينعكس إيجابًا على السياحة، ويعطي منظرًا حضاريًا أفضل للمنطقة.

وتابع أن عدم وجود ضوابط، يجعل منها ظاهرة خطيرة، قد تتسبب في حوادث جسيمة، وإصابات بليغة، موضحًا أن الحملات التي تنفذها البلدية، يجب أن تكون مكثفة، وبشكل يومي؛ للحفاظ على سلامة الجميع.

فوضى عارمة

وأشار المواطن «علي محمد» إلى أن هناك فوضى عارمة في عمل الدبابات، مطالبًا الجهات المختصة بضرورة إزالة هذه الدبابات، وتوفير مساحات مجهزة وبشكل أفضل من الحالي، مؤكدًا أن عدم وجود حواجز أو مضمار محدد يجعل منها خطرًا كبيرًا على الجميع، ويجعل منها سببًا لحوادث جسيمة.

وطالب بضرورة وجود أدوات إسعافية في منطقة الدبابات، في حال حدوث بعض الإصابات، وأن أغلب الدبابات لا تتوفر بها اشتراطات السلامة، مثل وجود الخوذة، وغيرها من الأدوات.
المزيد من المقالات
x