أمن مأرب يضبط خلية «حوثية إرهابية» ويحبط مخططاتها

أمن مأرب يضبط خلية «حوثية إرهابية» ويحبط مخططاتها

الجمعة ٢١ / ٠٥ / ٢٠٢١
ألقت الأجهزة الأمنية بمحافظة مأرب، القبض على أفراد خلية إرهابية مرتبطة بميليشيات الحوثي الانقلابية، وأحبطت مخططاتها المتضمنة تنفيذ عمليات إرهابية وأعمال تخريبية تهدف إلى زعزعة الأمن والاستقرار في المحافظة.

ونقلت «سبأ» الرسمية عن مصدر أمني بشرطة المحافظة قوله: «إن الأجهزة الأمنية تمكنت من ضبط أفراد خلية إرهابية تعمل لصالح ميليشيات الحوثي الانقلابية في محافظة مأرب في عملية أمنية نوعية نفذتها بعد عملية تعقب ومتابعة مستمرة لأفراد وعناصر الخلية استمرت لأيام».


وأوضح المصدر أن «ميليشيات الحوثي أوكلت لعناصر الخلية القيام بأعمال إرهابية وتخريبية في مناطق متفرقة في مأرب، وذلك في إطار مخططات الانقلابيين لإثارة الفوضى وزعزعة الأمن والاستقرار»، وأشار إلى أن قوات الأمن ضبطت عددا من عناصر الخلية الإرهابية الحوثية في أثناء زرعهم عبوات ناسفة في الخط الدولي مستهدفة الطواقم الطبية وشاحنات نقل البضائع والمسافرين.

ونوه المصدر بدور رجال القبائل والمواطنين وتعاونهم المستمر مع الأجهزة الأمنية في الإبلاغ عن أي تحركات مشبوهة لعناصر وأفراد الخلايا الحوثية النائمة التي تمت زراعتها بين عامة الناس، مما أسهم في ضبط الكثير من الخلايا وإحباط أعمالها الإجرامية قبل وقوعها.

وفي القاهرة، شدد وزير الخارجية المصري سامح شكري، أمس الخميس، على ضرورة التفاف كافة الأطراف اليمنية حول المبادرة السعودية بما يحقن دماء الشعب اليمني الشقيق، ويدعم جهود إحلال السلام في اليمن.

وأكد شكري خلال استقباله د. أحمد بن دغر رئيس مجلس الشورى اليمني، استمرار دعم بلاده لليمن، مشددا على ضرورة تغليب الحل السياسي للأزمة وصولًا إلى تسوية شاملة تضمن وحدة اليمن وسلامة أراضيه.

وقال المُتحدث الرسمي باسم الخارجية المصرية، في بيان صحفي: «إن الوزير شكري جدَّد الترحيب بالمبادرة التي أعلنت عنها المملكة العربية السعودية الشقيقة في مارس الماضي لإنهاء الأزمة اليمنية».
المزيد من المقالات
x