الحياة تعود للمدرجات

الحياة تعود للمدرجات

الأربعاء ١٩ / ٠٥ / ٢٠٢١
بعد 438 يومًا من الغياب القسري، تعود الحياة للملاعب من جديد، بعودة الجماهير «ملح المباريات» للمدرجات، اعتبارًا من مباريات الجولة الثامنة والعشرين لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين التي تنطلق اليوم الأربعاء، لكن وفق ضوابط وإجراءات احترازية معينة، وبنسبة حضور لا تزيد على 40 % من الطاقة الاستيعابية لكل ملعب.

ومن المتوقع أن تحظى مباراة الكلاسيكو التي تجمع الهلال والأهلي على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض، بالحضور الأكبر في هذه الجولة، إذ ينتظر أن يحضرها ما يقارب 12 ألف متفرج، وهو ما يمثل نسبة 40 % من الطاقة الاستيعابية للملعب الذي يتسع لنحو 30 ألف متفرج.


وكانت وزارة الرياضة، قررت تعليق حضور الجماهير في جميع المنافسات الرياضية وفي كافة الألعاب، اعتبارًا من يوم السبت 7 مارس 2020، «حتى إشعار آخر»، ضمن إجراءات المملكة لمواجهة انتشار فيروس كورونا، وأكدت وزارة الرياضة، في بيانها في ذلك الوقت، أن القرار يأتي لمنع انتشار الفيروس، لا سيما في الأماكن ذات التجمعات الكثيفة للحشود البشرية، للحفاظ على سلامة المواطنين والمقيمين.

وفي يوم الإثنين 29 مارس الماضي، وبناء على موافقة الجهات المعنية بمتابعة مستجدات فيروس كورونا، زفّت وزارة الرياضة البشرى للجماهير، وأعلنت عن حضورهم بشكل استثنائي لمؤازرة المنتخب السعودي أمام نظيره الفلسطيني، في المباراة التي احتضنها ملعب «مرسول بارك» بالعاصمة الرياض، يوم الثلاثاء 30 مارس الماضي، ضمن التصفيات الآسيوية المشتركة المؤهلة لكأس العالم 2022، وكأس آسيا 2023، على أن يكون السماح لهم بحضور المباريات المحلية، اعتبارًا من 17 مايو الجاري.

وأصدرت وزارة الرياضة، يوم الأبعاء 12 مايو الحالي، البروتوكول الخاص بدخول الجماهير للملاعب والمنشآت الرياضية، الذي تضمن عددا من الإجراءات الاحترازية المهمة كالتباعد ولبس الكمامات، إضافة إلى آلية دخول الجماهير ومنع التجمعات داخل المدرجات أو عند الأبواب الداخلية والخارجية، وغيرها من التعليمات الواجب الالتزام بها، على أن تقوم الجهات المعنية بمتابعة تطبيق ذلك، واتخاذ اللازم في حال تم رصد أي مخالفات. وحدد البروتوكول الفئات التي سيسمح لها بحضور المباريات الرياضية، وفقا لما يظهر في تطبيق (توكلنا)، على النحو التالي:

أولا: محصن.. من أكمل الحصول على جرعتين من اللقاح.

ثانيا: محصن جرعة أولى.. من حصل على جرعة واحدة من اللقاح.

ثالثا: محصن متعاف.. من أصيب بالفيروس وتعافى، شريطة أن يكون قد أمضى أقل من 6 أشهر منذ إصابته بالفيروس.

كما سيتم السماح بالدخول للأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 7 سنوات وتقل عن 18 سنة، شريطة أن تكون حالتهم في تطبيق (توكلنا) غير مصاب أو غير مخالط، حيث اتخذت الوزارة مع الاتحادات والأندية الرياضية الإجراءات اللازمة لتطبيق البروتوكول، بما يحقق الحفاظ على صحة وسلامة الجميع.

وعانت الأندية الجماهيرية على مستوى العالم، من غياب جماهيرها التي دائمًا ما تمنحها الأفضلية، وتشكل لها قوة إضافية، وتدعمها معنويًا لتحقيق الانتصارات، فضلًا عن الخسائر المالية التي تكبّدتها بسبب الجائحة التي عصفت بمواردها، التي يأتي في مقدمتها بيع تذاكر المباريات وتسويق منتجات النادي، إلى جانب ضعف العوائد المادية من بعض العقود الاستثمارية التي أبرمتها بعد الجائحة العالمية.
المزيد من المقالات
x