تحديد المصير!!

3 مباريات مثيرة في الجولة 28 لدوري المحترفين

تحديد المصير!!

الأربعاء ١٩ / ٠٥ / ٢٠٢١
تتصدر موقعة الكلاسيكو التي تجمع الهلال والأهلي، مباريات الجولة الثامنة والعشرين، لدوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، في الوقت الذي يستقبل فيه الشباب العين، ويستضيف الباطن الاتفاق، اليوم الأربعاء. وكان الاتحاد السعودي لكرة القدم، قد قرر تقديم مباراتي التعاون والفتح، والقادسية والفيصلي، اللتين لعبتا يومي 25 و29 أبريل الماضي، لإفساح المجال أمام التعاون والفيصلي، للتحضير لنهائي مسابقة كأس الملك. وستشهد مباريات الجولة حضور الجماهير بعد غياب طويل امتد لأكثر من سنة، لكن وفق ضوابط وإجراءات معينة، وبنسبة لا تتجاوز 40%.

الأهلي


العين

الاتفاق

الهلال

الشباب

الباطن

الهلال vs الأهلي

الشباب vs العين

الباطن vs الاتفاق

يستهدف الهلال النقاط الثلاث، للتتويج بلقب الدوري في حالة تعثر الشباب، أو على الأقل المحافظة على فارق النقاط الأربع، عندما يواجه الأهلي على ملعب الأمير فيصل بن فهد بالرياض، في مباراة مرتقبة، ومهمة لصاحب الأرض والجمهور.

ويتفوق الهلال على ضيفه في عدد الانتصارات، إذ التقيا في الدوري 94 مرة، فاز الهلال في 43 مباراة، بينما فاز الأهلي في 23 وتعادلا في 28، وسجل هجوم الهلال 128 هدفا، بينما سجل هجوم الأهلي 101 هدف. ويتصدر الهلال الترتيب برصيد 52 نقطة، جمعها من 27 مباراة، فاز في 15 وتعادل في 7 وخسر 5 مباريات، فيما يحتل المركز الثامن برصيد 38 نقطة، جمعها من 27 مباراة، فاز كما خسر في 11 وتعادل في 5 مباريات.

وبعدما فوت فرصة توسيع الفارق إلى ست نقاط مع أقرب منافسيه، عقب تعادله مع الباطن المهدد بالهبوط، يسعى الهلال إلى استعادة نغمة الانتصارات سريعاً والاقتراب كثيراً من التتويج باللقب للمرة الثانية توالياً والسابعة عشرة في تاريخه.

ومع أن الهلال يفتقد لأكثر من لاعب أساسي بسبب الإصابة، إلا أنه يملك أسماء مميزة قادرة على صناعة الفارق متى ما كانت في وضعها الطبيعي.

ويبحث المدرب البرتغالي خوسيه مورايس عن فوزه الأول بعدما تعادل في مباراته الرسمية الأولى مع الفريق.

ورغم تجاوز الأهلي نتائجه السلبية بفوز صعب على القادسية بعد تسع مباريات لم يتذوق خلالها طعم الانتصار، إلا أن مستواه ما زال دون المأمول، ويحاول اليوم الخروج بنتيجة إيجابية أمام متصدر الدوري؛ لتحسين موقعه في جدول الدوري. ويفتقد الفريق لخدمات مدافعه عبدالله حسون لكنه سيستعيد حارسه الدولي محمد العويس بعد تعافيه من الإصابة.

يبحث الشباب عن نفسه لاستعادة توازنه، بعد سقوطه المدوي في آخر مباراتين، عندما يلاقي العين على ملعب نادي الشباب في مباراة مهمة للمضيف الذي ما زال يملك بصيصاً من الأمل للمنافسة على لقب الدوري.

ويمتلك الشباب الثاني 48 نقطة، جمعها من 27 مباراة، فاز في 14 وتعادل في 6 وخسر 7 مباريات، خمس منها في الدور الثاني، في حين يمتلك العين 20 نقطة فقط، جمعها من 27 مباراة، فاز كما تعادل في 5 وخسر 17 مباراة، كأكثر الأندية تعرضاً للخسارة.

وتراجع الشباب بشكل كبير على مستوى الأداء والنتائج التي كان آخرها الخسارة أمام الهلال 1-5، ثم الخسارة أمام الاتفاق 3-4، ليتسع الفارق النقطي بينه وبين المتصدر إلى أربع نقاط.

ويدرك الشباب أن التعثر في مباراة اليوم مع فوز الهلال على الأهلي سينهي آماله في المنافسة بصفة رسمية وربما يفقده مركز الوصافة في حالة فوز الاتحاد على أبها، ولهذا سيرمي بكل ثقله من أجل حصد العلامة الكاملة ومسح الصورة الشاحبة التي كان عليها في مباراتيه الأخيرتين، والمحافظة على حظوظه في المنافسة على اللقب، لاسيما أن حظوظه ستشهد عودة نجمه الأرجنتيني إيفر بانيغا.

وبعد أن بات العين أول الهابطين لدوري الدرجة الأولى، إثر خسارته أمام النصر في الجولة الماضية، فإنه سيدخل مباراة اليوم دون ضغوط، وسيلعب من أجل تلميع صورته وتوديع البطولة بشكل جيد.

يضع الباطن النقاط الثلاث هدفاً رئيساً له عندما يواجه الاتفاق على ملعبه بحفر الباطن، في مباراة لا تقبل القسمة على اثنين خصوصاً لصاحب الأرض الذي يصارع من أجل البقاء.

والتقى الفريقان في الدوري سبع مرات تبادلا خلالها الفوز، حيث انتصر كل منهما في مناسبتين، فيما حسم التعادل ثلاث مباريات كان آخرها في الدور الأول لدوري هذا العام.

ويدخل الباطن المباراة وهو في المركز الثالث عشر برصيد 30 نقطة، جمعها من 27 مباراة، فاز في 7 وتعادل في 9 وخسر 11 مباراة، بينما يدخل الاتفاق المباراة وهو في المركز السادس برصيد 41 نقطة، جمعها من 27 مباراة، فاز في 12 وتعادل في 5 وخسر 10 مباريات.

وبعدما خسر ثلاث مباريات متتالية، نجح الباطن في فرض التعادل على الاتحاد والهلال، في آخر مباراتين، ويتطلع اليوم إلى تحقيق الفوز دون غيره للابتعاد قليلاً عن منطقة الخطر، خصوصاً وأن الخسارة أو التعادل قد تصعّب من مهمته لاسيما في حالة فوز الوحدة أو ضمك في مواجهتهما المباشرة يوم غد.

أما الاتفاق الذي سجل فوزين متتالين على الوحدة والشباب، فيأمل في تحقيق فوزه الثالث توالياً ومزاحمة النصر على المركز الخامس، وإنهاء الموسم بشكل مثالي خصوصاً بعد المستوى المميز الذي ظهر به في مباراته الأخيرة.
المزيد من المقالات
x