38 قتيلا وعشرات المفقودين بعد ضرب إعصار تاوكتاي للهند

38 قتيلا وعشرات المفقودين بعد ضرب إعصار تاوكتاي للهند

الثلاثاء ١٨ / ٠٥ / ٢٠٢١


توفي 38 شخصا على الأقل وفقد 90 آخرون اليوم الثلاثاء بعد أن ضرب إعصار "بالغ الخطورة" الساحل الغربي للهند، ما أدى إلى تفاقم مشاكل البلاد في الوقت الذي تكافح فيه موجة مميتة من جائحة كورونا. وخلف إعصار تاوكتاي سلسلة من الدمار في ولاية جوجارات بعد أن ضرب اليابسة في ساعة متأخرة من مساء الاثنين، وألحق أضرارا بالمنازل واقتلع أشجار وأسقط خطوط كهرباء وأجبر أعدادا كبيرة من الناس على الفرار إلى الملاجئ. وضرب تاوكتاي الولايات الواقعة على الساحل الجنوبي والغربي للهند بدءا من مطلع الاسبوع ومر إلى جانب مومباي، المركز المالي للبلاد دون أن يضربها، في وقت سابق أمس الاثنين. وقال مسؤولون إنه على الرغم من ضعف العاصفة اليوم الثلاثاء، فقد تركت الملايين من الأشخاص بلا كهرباء في جوجارات وولاية ماهاراشترا المجاورة. وصار ما لا يقل عن 90 شخصا في عداد المفقودين بالهند بعد غرق زورق تستأجره شركة نفط حكومية قبالة ساحل مومباي خلال الإعصار.
المزيد من المقالات
x