أبو الغيط يدعو الأمم المتحدة للضغط في اتجاه حل الدولتين

أبو الغيط يدعو الأمم المتحدة للضغط في اتجاه حل الدولتين

الاثنين ١٧ / ٠٥ / ٢٠٢١


دعا الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط الولايات المتحدة الأمريكية وخاصة إدارة الرئيس جو بايدن، إلى الانخراط بشكل أكبر وأعمق وأكثر تأثيرًا في عملية السلام بالشرق الأوسط، على نحو يقضي على الأوهام التي خلّفتها الإدارة الأمريكية السابقة بأن إسرائيل ستحصل على كل شيء ولن يحصل الفلسطينيون على أي شيء.


جاء ذلك في كلمة أبو الغيط التي ألقاها نيابة عنه المراقب الدائم لجامعة الدول العربية السفير ماجد عبد الفتاح أمس أمام الجلسة الطارئة لمجلس الأمن التي عُقِدَت عبر تقنية الاتصال المرئي، لمناقشة الوضع في الشرق الأوسط.

وشدد الأمين العام للجامعة العربية على ضرورة وقف كافة انتهاكات حقوق الشعب الفلسطيني، والرجوع عن كافة الأعمال والسياسات الاستيطانية، وتوفير الحماية اللازمة للشعب الفلسطيني من خلال آليات مبتكرة من مراقبي الأمم المتحدة، والسماح لسكان القدس بالتصويت في الانتخابات الفلسطينية.

وطالب أبو الغيط كلاً من مجلس الأمن الدولي، والجمعية العامة للأمم المتحدة، والاتحاد الأوروبي، باستمرار الضغط معًا لتنفيذ رؤية حل الدولتين، وألا يتم السماح لأي قوى خارجية، إقليمية أو دولية، باستغلال هذا الموقف المتأزم لتحقيق مكاسب في مفاوضات أو إعادة تفعيل اتفاقيات أخرى تخصها، أو أن تهدد وحدة الصف الدولي نحو تحقيق هدف إقامة الدولة الفلسطينية.
المزيد من المقالات
x