التشيك تبدأ تخفيف قيود كورونا مع تحسن الوضع الوبائى

التشيك تبدأ تخفيف قيود كورونا مع تحسن الوضع الوبائى

الاثنين ١٧ / ٠٥ / ٢٠٢١


بدأت جمهورية التشيك تخفيف القيود المفروضة للحد من تفشى فيروس كورونا المستجد (كوفيد ـ 19) اعتبارا من اليوم الاثنين، مع تحسن الوضع الوبائى، حيث إن أكثر من مليون شخص حصلوا على جرعتى اللقاح حتى الآن، تم توزيع أكثر من 3.6 ملايين جرعة فى البلاد بشكل عام.


وذكر راديو براغ الدولى أنه تم اليوم إعادة فتح حدائق المطاعم بشرط ألا تقل المسافة بين الطاولات عن متر ونصف المتر، وعدم السماح بوجود أكثر من أربعة أشخاص على الطاولة الواحدة، كما يجرى مطالبة الزبائن بتقديم شهادة تفيد بحصولهم على التلقيح المضاد للفيروس، أو تكون بحوزتهم نتيجة مسحة سليبة، كما تم السماح بفتح الصالات الرياضية واستوديوهات الرقص ومراكز اللياقة البدنية أمام الجمهور، السماح بعودة أطفال المدارس الابتدائية إلى الفصول الدراسية، وإقامة الفعاليات الثقافية في الهواء الطلق.

وكانت السلطات فى التشيك، أعلنت السماح للأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 40 عاما بالتسجيل حاليا للحصول على اللقاحات المضادة لفيروس "كورونا" المستجد، وذلك عبر نظام التسجيل المركزي التابع لوزارة الصحة.
المزيد من المقالات
x