بايدن يوقع أمرا تنفيذيا يضمن الأمن السيبراني للولايات المتحدة

بايدن يوقع أمرا تنفيذيا يضمن الأمن السيبراني للولايات المتحدة

الخميس ١٣ / ٠٥ / ٢٠٢١


وقع الرئيس الأمريكي جو بايدن أمرا تنفيذيا حول تعزيز القدرات لضمان الأمن السيبراني للولايات المتحدة.


وأشار مجلس الأمن القومي الأمريكي في بيان له بهذا الصدد، إلى أن الأمر يهدف إلى حماية شبكات الحكومة الفدرالية من "أنشطة سيبرانية خبيثة" من قبل جهات مرتبطة بالدول وقراصنة مستقلين.

ويقضي الأمر التنفيذي بإزالة العقبات أمام تبادل المعلومات بين الحكومة الأمريكية والقطاع الخاص بشأن التهديدات في المجال السيبراني، وتحديث معايير الأمن للحكومة الفدرالية، وتعزيز أمن توريدات البرمجيات، ووضع توصيات للتعامل مع الحوادث في المجال السيبراني وتوسيع القدرات على اكتشاف "أنشطة خبيثة" تستهدف الشبكات الحكومية.

وينص الأمر أيضا على تشكيل مجلس لتحليل القضايا المتعلقة بالأمن السيبراني، سيضم ممثلين عن السلطات والقطاع الخاص.

ويأتي ذلك على خلفية الهجوم السيبراني على الشبكات الالكترونية لشركة "كولونيال بايبلاين" التي تدير أنابيب النفط والغاز، والذي أدى إلى الإخلال بتوريدات الوقود في مختلف المناطق من الولايات المتحدة.

واستأنفت الشركة عملها عد تعطل أنظمتها منذ حوالي أسبوع بنتيجة الهجوم السيبراني.
المزيد من المقالات
x