نجاح خطة إدارة الحشود والتفويج في ليلة 27 رمضان

نجاح خطة إدارة الحشود والتفويج في ليلة 27 رمضان

الاحد ٠٩ / ٠٥ / ٢٠٢١


توافد المصلون والمعتمرون ببيت الله الحرام في أجواء روحانية سادها الاطمئنان والسكينة والخشوع من خلال خطة ليلة السابع والعشرون المعدة مسبقاً من قبل الإدارة العامة للحشود والتفويج والتي كرست كافة طاقاتها لإنجاح خطة وتهيئة المصليات و تسخير كافة الإمكانات للتسهيل وتوفير الراحة للمصلين وتطبيق الإجراءات الاحترازية والتباعد الجسدي لسلامة قاصدي بيت الله .


وأوضح مدير الإدارة العامة للحشود والتفويج بالمسجد الحرام سعادة المهندس أسامة الحجيلي أنه بفضل الله نجحت خطة ليلة السابع والعشرون في تفويج المصلين إلى المواقع المخصصة التي ههُيّئت وأعدت بملصقات التباعد الجسدي للرجال والنساء بالتوسعة السعودية الثالثة وساحاتها، والساحات الشرقية والغربية، وتوسعة الملك فهد الأول والسطح وذلك في سبيل تحقيق كل ما يُمكن وفود الرحمن من أداء نسكهم وعباداتهم بيسر وأمان .

مشيراً سعادته إلى أنه امتلأت المصليات المخصصة بالمسجد الحرام وساحاته بالمصلين الذين تمكنوا من أداء شعائرهم بكل يسر وسهولة وراحة واطمئنان وسط منظومة من الخدمات المميزة والمتكاملة والرعاية الشاملة التي وفرتها حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظها الله- .

ويأتي ذلك بتوجيه من معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الشيخ الأستاذ الدكتور عبدالرحمن السديس ومتابعة وكيل الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام فضيلة الشيخ الدكتور سعد المحيميد لتقديم أرقي الخدمات وفق تطلعات القيادة الرشيدة - حفظها الله - .
المزيد من المقالات
x