اعتماد 32 مشروع استثماري سياحي في الدمام

اعتماد 32 مشروع استثماري سياحي في الدمام

السبت ٠٨ / ٠٥ / ٢٠٢١
- المشاريع تأتي ضمن خطط الأمانة التنموية بالشراكة مع القطاع الخاص

- المشاريع تندرج تحت المشاريع الخدمية والتجارية


- من المتوقع أن تنتهي في الربع الثاني من 2022

اعتمد معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير ٣٢ مشروع تنموي واستثماري وسياحي وخدمي في حاضرة الدمام، وذلك وفق معايير وضوابط كود البناء السعودي، وضمن خطة الأمانة التنموية التي تقيمها بالشراكة مع القطاع الخاص.

وقال وكيل الأمين للتعمير والمشاريع المهندس مازن بن عادل بخرجي: إن المشاريع التي اعتمدها معالي الأمين تتضمن مشاريع هامه ومميزه، وهي، مشاريع خدمية، ومشاريع تجاريه، لافتا الى أن معاليه أكد على ضرورة متابعة المكاتب الهندسية وما تقوم به من تصاميم وأعمال هندسية والعمل عليها وفق كود البناء السعودي في جميع مجالاته.

وذكر بأن تطبيق كود البناء السعودي يحفظ السلامة والصحة العامة ويحقق مستهدفات رؤية المملكة ٢٠٣٠ عبر إيجاد بيئة عمرانية آمنة للعيش، لافتا الى أن المشاريع المعتمدة مشاريع جاذبة بحكم موقعها على المحاور والشوارع التجارية والحيوية بالمنطقة، وتنوع أنشطتها كالأسواق التجارية التي تجمع الماركات العالمية والمطاعم ودور السينما والفنادق وقاعات الأفراح، موضحا أنه تم اعتماد مشاريع الخدمات البترولية ومحطات الوقود بمواصفات عالية الجودة والتصميم وبالطابع الهندسي الحديث، والذي من المتوقع أن تنتهي في بداية الربع الثاني من عام ٢٠٢٢ المقبل.

ولفت إلى أن المشاريع الاستثمارية تأتي امتداداً لجهود الأمانة بالتعاون مع القطاع الخاص لتحقيق مفهوم الاستدامة المالية وإشراك القطاع الخاص في التنمية، التي ستحدث نقلة نوعية في خارطة السياحة والترفيه ونمط الحياة بالمنطقة الشرقية وتسهم في تحقيق مبادرات رؤية المملكة 2030 وبرنامج التوازن المالي في تعزيز مسيرة التنمية والخدمات في المنطقة.

وأشار المهندس مازن بخرجي الى أن المنطقة الشرقية تحظى باهتمام ودعم متواصل من قيادتنا الرشيدة في تعزيز الجانب التطويري للخدمات البلدية، وتطوير مشاريع التنمية بما يخدم المواطن بشكل أمثل، حيث أن خدمة المواطن تعد من أولويات اهتمامات القيادة الرشيدة، لذا كان لتوجيهاتها الحكيمة بالإسراع في إنجاز المشاريع الخدمية المقدمة للمواطن والمقيم، وكذلك تنفيذ مشاريع تنموية استثمارية بالشراكة مع القطاع الخاص، مما ينعكس بشكل كبير على تطوير البنى التحتية وتحقيق برنامج جودة الحياة.

وشدد على أن هذه المشروعات التنموية الحديثة تعمل على تهيئة البنى التحتية، وتوفير جميع الخدمات الأساسية للمواطنين والمقيمين، لافتاً إلى أن الأمانة تعمل على تطبيق أقصى معايير الجودة في جميع مشروعاتها المنفذة، بهدف إخراج جميع المشروعات بما يحقق أعلى معايير الأداء.
المزيد من المقالات
x