المحتوى المنشور بترخيص من الشريك التجاري. صحيفة وول ستريت جورنال

الاقتصاد الإندونيسي يواصل مسيرة الانكماش في الربع الأول من العام الجاري

الاقتصاد الإندونيسي يواصل مسيرة الانكماش في الربع الأول من العام الجاري

«قال محافظ بنك إندونيسيا بيري وارجيو الشهر الماضي، إن النمو الاقتصادي في عام 2021 من المتوقع أن يتراوح بين 4.1 % و5.1 %».



انكمش الاقتصاد الإندونيسي في الربع الأول من العام الجاري، حيث استمر تأثير وباء كوفيد - 19 بالسلب عليه، على الرغم من أن وتيرة الانخفاض تراجعت مقارنة بالربع السابق.

وقالت وكالة الإحصاء المركزية في البلاد أمس الأربعاء إن أكبر اقتصاد في جنوب شرق آسيا انكمش بنسبة 0.74% مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وكانت النتيجة أفضل قليلاً من متوسط التوقعات بانكماش بنسبة 0.9%، الذي جاء في استطلاع أجرته صحيفة وول ستريت جورنال لسبعة اقتصاديين.

وكان الاقتصاد قد انكمش بنسبة 2.19% في الربع الرابع من العام الماضي. وقال محافظ بنك إندونيسيا بيري وارجيو الشهر الماضي، إن النمو الاقتصادي في عام 2021 من المتوقع أن يتراوح بين 4.1% و5.1%.

وفي نفس الإطار، قال سوهاريانتو، رئيس هيئة الإحصاء في إندونيسيا، إن الانتعاش الاقتصادي في البلاد قادته عدة قطاعات مثل قطاع المعلومات والاتصالات. ومع ذلك، استمرت قطاعات مثل النقل والإقامة، وكذلك المأكولات والمشروبات في الانكماش الحاد خلال الربع، وقد تستغرق وقتًا أطول للتعافي، على حد قوله. ومقارنة بالربع السابق، تقلص الاقتصاد بنسبة 0.96%.

وتضررت البلاد بشدة من جائحة كوفيد -19 وسجلت العام الماضي أول انكماش اقتصادي سنوي لها منذ عقدين. ووفقًا لوزارة الصحة الإندونيسية، كان هناك أكثر من 1.6 مليون إصابة بفيروس كوفيد -19 في البلاد.
المزيد من المقالات
x