المحتوى المنشور بترخيص من الشريك التجاري. صحيفة وول ستريت جورنال

اقتصاد منطقة اليورو يدخل ثاني ركود تقني له خلال عام

اقتصاد منطقة اليورو يدخل ثاني ركود تقني له خلال عام

«قالت يوروستات إن الاقتصاد انكمش بنسبة 1.8% على أساس سنوي، بالمقارنة مع توقعات الانخفاض بنسبة 1.9 ٪، التي تنبأ بها الاقتصاديون في استطلاع أجرته صحيفة وول ستريت جورنال»

انكمش اقتصاد منطقة اليورو في بداية عام 2021 للربع الثاني على التوالي، ودخل في الركود التقني الثاني له خلال عام.

وفي الـ 19 دولة التي تستخدم اليورو كعملة لها، انخفض الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 0.6٪ في الربع الأول من العام الجاري، حسبما أكدته وكالة الإحصاء التابعة للاتحاد الأوروبي (يوروستات)، يوم الجمعة الماضي، في أول تقدير لهذه الفترة.

وتوقع الاقتصاديون الذين استطلعت وول ستريت جورنال آراءهم حدوث انكماش في المنطقة بنسبة 0.8٪.

وقالت يوروستات إن الاقتصاد انكمش بنسبة 1.8% على أساس سنوي، بالمقارنة مع انخفاض بنسبة 1.9٪، الذي توقعه الاقتصاديون في استطلاع أجرته صحيفة وول ستريت جورنال.

وأظهرت بيانات النمو الاقتصادي في منطقة اليورو للدول الفردية، والتي نُشرت يوم الجمعة الماضي، أن الربع الأول من عام 2020 كان يمثل تحديًا للاقتصادات، بسبب عمليات الإغلاق المتجددة.

وفاجأت فرنسا العالم بتحقيق تقدم صعودي، حيث سجلت نموًا بنسبة 0.4٪، بينما سجلت إسبانيا انخفاضًا بنسبة 0.5٪، وتراجعت إيطاليا بنسبة 0.4٪، وسجلت ألمانيا انكماشًا بنسبة 1.7٪ على أساس ربع سنوي.
المزيد من المقالات
x