الجمعية‭ ‬العمومية‭ ‬لدار اليوم ‬‭‬تجدد‭ ‬الثقة‭ ‬في‭ ‬مجلس‭ ‬الإدارة‭ ‬بالإجماع‭ ‬وتوزع‭ ‬الأرباح‭ ‬على‭ ‬الشركاء

عقدت‭ ‬اجتماعها‭ ‬السنوي‭ ‬لعام‭ ‬2020‭ ‬بحضور‭ ‬مميز‭ ‬من‭ ‬أعضائها‭

الجمعية‭ ‬العمومية‭ ‬لدار اليوم ‬‭‬تجدد‭ ‬الثقة‭ ‬في‭ ‬مجلس‭ ‬الإدارة‭ ‬بالإجماع‭ ‬وتوزع‭ ‬الأرباح‭ ‬على‭ ‬الشركاء

الاثنين ٠٣ / ٠٥ / ٢٠٢١
رئيس‭ ‬مجلس‭ ‬الإدارة‭ ‬أمام‭ ‬الجمعية‭ ‬العمومية‭:‬

الشكر والتقدير لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، ولصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية؛ على دعمهما المتواصل لمسيرة الدار


بحضور متميز لأعضائها من أصحاب المعالي والسعادة، وبحضور مدير إدارة الشئون الخارجية بالهيئة العامة للإعلام المرئي والمسموع محمد بن إبراهيم التميمي ممثلا للهيئة في الاجتماع، عقدت الجمعية العمومية لدار «اليوم» للصحافة والطباعة والنشر اجتماعها السنوي لعام 2020م.

وقد استهل الجلسة رئيس مجلس الإدارة الوليد بن حمد آل مبارك، مرحبا بالحضور شاكرا تلبية الدعوة، معلنا اكتمال النصاب القانوني لانعقاد الاجتماع.

أرباح عامة

وأوضح في كلمته للجمعية العمومية، أبرز المنجزات والخطط التي تحققت بعون الله ثم بجهود فرق العمل في جهازي الإدارة والتحرير وكافة قطاعات العمل بالدار، حيث حققت دار اليوم على المستوى المالي أرباحا عامة جيدة، معربا عن سعادته بمنجزات الدار خلال عام عصيب، تأثرت خلاله سلبا مختلف القطاعات بسبب آثار جائحة كورونا «كوفيد- 19»، وما خلفته من تداعيات على الحياة بصورة عامة؛ بسبب فرض الحظر والتباعد الاجتماعي وتعطل الحياة العامة للمجتمع.

دعم خطط التحرير

وقدم سعادته لمحة عامة عن إنجازات مجلس إدارة دار «اليوم»، على صعيد دعم خطط التحرير بدار اليوم، وجهود تطوير المحتوى التحريري وتطوير الأداء الرقمي، مشيرا للأرقام المتميزة في أعداد زوار منصة جريدة «اليوم» الرقمية، والتفاعل الكبير مع الأخبار والتغريدات في مختلف وسائل التواصل الاجتماعي، مما مكن جريدة «اليوم» من البدء في تحقيق إيرادات مالية من خلال الأداء الرقمي المتميز للمنصة.

تعزيز إيرادات

ثم تطرق رئيس مجلس الإدارة لمختلف مشاريع دار «اليوم» الأخرى والجهود المبذولة لتعزيز إيراداتها من خلال الخطة الإستراتيجية وأنشطة الطباعة والتوزيع الموجه، ففي مجال الطباعة أوضح أن مجمع مطابع دار «اليوم» أصبح مصدرا للإيرادات من خلال استغلال المطابع الصحفية في طباعة كتب المناهج الدراسية لوزارة التعليم، بعد أن نجح في الظفر بمنافسة من مناقصة طباعة المناهج الدراسية للعام ١٤٤٢هـ، ومشاركته حاليا في منافسة طباعة كتب المناهج الدراسية للعام ١٤٤٣هـ، التي لم تظهر نتيجتها بعد، ومتوقع بمشيئة الله وتوفيقه أن تفوز دار «اليوم» بحصة مقدرة من هذه المنافسة، بعد أن أكملت بعد توفيق الله بنجاح وتميز عملية الطباعة وقامت بتسليم ما طبعته من كتب لأكثر من 48 إدارة تعليمية في مختلف مناطق المملكة.

الأداء المالي

على الصعيد المالي، أوضح آل مبارك أنه رغم ما عانته مختلف القطاعات والشركات من صعوبة الأوضاع الاقتصادية خلال العام 2020م؛ جراء الآثار السلبية لجائحة كورونا «كوفيد- 19»، إلا أن خطط الدولة -حفظها الله- بدعم القطاع الخاص مع جهود الدار وتنوع استثماراتها ساعدت على استقرار أدائها المالي، واستطاعت الإيفاء بكافة التزاماتها تجاه عملائها بفضل الله ثم جهود مجلس الإدارة وفرق العمل التي بذلت جهودا مشكورة خلال العام الماضي وما زالت.

التخطيط الإستراتيجي

استعرض رئيس مجلس الإدارة مسار الخطة الإستراتيجية لدار اليوم، التي تتضمن الدخول في استثمارات وشراكات رقمية، إضافة إلى التجارة الإلكترونية والخدمات اللوجستية.

دعم متواصل

وفي ختام كلمته، وجه رئيس مجلس الإدارة شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، ولصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية؛ على دعمهما المتواصل لمسيرة الدار، وحرصهما ومتابعتهما لأعمالها ونجاحاتها.

تطور ونمو

أكد رئيس تحرير «اليوم» عمر الشدي، أن ما تحقق من تطور ونمو في قطاع النشر الرقمي لدار «اليوم»، يعزز مسيرة الإعلام الوطني التي تتماشى مع رؤية المملكة 2030. وأوضح أن دار اليوم تعمل وفق إستراتيجية طموحة لدعم تواجدها الرقمي، من خلال منصتها الرقمية، التي استثمرت فيها وفق أحدث التقنيات الرقمية ليتصفح القراء جريدتهم بسلاسة وديناميكية.

وأضاف إن جريدة اليوم تعمل على تعزيز محتواها ليكون مواكبا ومرضيا لتطلعات وطموح قرائها.

إسهام فاعل

قال مدير عام دار «اليوم» حسن الهديب، إن الجهود الكبيرة لمختلف قطاعات العمل قادت الدار إلى نجاح خططها خلال الفترة الماضية لتواصل مسيرتها الرائدة في مجال الإعلام، والإسهام بفاعلية في تحقيق رؤية الوطن.

أهداف طموحة

بعد ذلك قدم الرئيس التنفيذي لدار «اليوم» المهندس نايف بن محمد الجاسر، عرضه للجمعية العمومية عن أبرز ملامح التوجه الإستراتيجي لدار «اليوم»، واتجاهات خططها الاستثمارية. وأوضح أنهم في الإدارة التنفيذية رغم ما يعانيه وما يمر به سوق الإعلانات وأنشطة الجريدة من صعوبات، إلا أن الأوضاع في تحسن، وأن الدار تعمل وفق منهجيتها وخطها الإستراتيجي للانتقال بالكيان إلى شركة وطنية وإقليمية، من خلال ما نجيد عمله؛ للاستفادة القصوى من مواردنا المتاحة واستغلالها بالصورة المثلى لتحقيق أهداف دار «اليوم» الطموحة، وشرح أبرز ملامح تلك الخطط فيما يجري العمل عليه من خطط لوجستية في مجال الطباعة والتغليف، والتجارة الإلكترونية باستخدام أحدث التقنيات من أجل تعزيز المحتوى المحلي في مختلف القطاعات حسب ما ترمي له رؤية 2030 لتشارك الدار في رؤية الوطن بفعالية كممثل لأحد القطاعات الحيوية فيه، وعرض في ايجاز المراحل السابقة والتالية لتنفيذ أجندة التغيير لدار «اليوم» من خلال الاختيارات الإستراتيجية للنمو بتنوع المنتجات وتطويرها وتنمية الأسواق بتعزيز الأسواق الحالية وفتح أسواق جديدة.

توزيع الأرباح

على صعيد متصل، وبعد الاطلاع على قوائم المركز المالي للشركة واستعراض استحقاقات المرحلة القادمة والتزامات الدار المختلفة، وبناء على ما تحقق من نتائج، قررت الجمعية العمومية اعتماد توزيع الأرباح على الشركاء عن العام المالي 2020م، ومكافأة الموظفين تقديرا لجهودهم.

يذكر أن الجمعية العمومية لدار «اليوم» وتقديرا منها لما تحقق من إنجازات وخطط خلال الفترة الماضية، تقدمت بالشكر لأعضاء مجلس الإدارة الحالي، ووافقت بالإجماع على إعادة انتخاب أعضائه لدورة جديدة.

- ما‭ ‬تحقق‭ ‬من‭ ‬نتائج‭ ‬خلال‭ ‬عام 2020م كان‭ ‬ثمرة‭ ‬للتخطيط‭ ‬والجهود‭ ‬الكبيرة‭ ‬لمختلف‭ ‬قطاعات‭ ‬العمل‭ ‬بالدار

- بفضل‭ ‬الله‭ ‬ثم‭ ‬دعم‭ ‬الجمعية‭ ‬وجهود‭ ‬مجلس‭ ‬الإدارة‭ ‬والعاملين‭ ‬بها‭ ‬واصلت‭ ‬الدار‭ ‬مسيرتها‭ ‬الرائدة‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الإعلام

- دار اليوم تحقق‭ ‬أرباحا‭ ‬عامة‭ ‬وتواصل‭ ‬تنفيذ‭ ‬خططها‭ ‬الطموحة‭ ‬في‭ ‬أنشطتها‭ ‬الحالية‭ ‬والتوسعية‭ ‬في‭ ‬مجال‭ ‬الأعمال‭ ‬اللوجستية

- حصول‭ ‬الدار‭ ‬على‭ ‬المركز‭ ‬الأول‭ ‬في‭ ‬العديد‭ ‬من‭ ‬جوائز‭ ‬التفوق‭ ‬الرقمي‭ ‬الإعلامي‭ ‬محليا‭ ‬وعالميا‭ ‬دليل‭ ‬على‭ ‬اهتمام‭ ‬الدار‭ ‬بالجودة‭ ‬الشاملة‭ ‬في‭ ‬جميع‭ ‬أعمالها

- اعتماد‭ ‬مكافأة‭ ‬الموظفين‭ ‬بناء‭ ‬على‭ ‬نتائج‭ ‬الأداء‭ ‬المتميز

- مدير عام الدار: الجهود الكبيرة لمختلف قطاعات العمل قادت إلى نجاح الخطط

- الرئيس‭ ‬التنفيذي: ‬خططنا‭ ‬الطموحة‭ ‬ستنقل‭ ‬ دار اليوم إلى‭ ‬كيان‭ ‬وطني‭ ‬وإقليمي‭ ‬من‭ ‬خلال‭ ‬ما‭ ‬نجيد‭ ‬عمله‭ ‬

- رئيس التحرير: التطور والنمو بالنشر الرقمي يعزز مسيرة الإعلام الوطني وينسجم مع أهداف رؤية 2030
المزيد من المقالات
x