نائب أمير الشرقية: بدعم القيادة.. المرأة السعودية تعيش مرحلة غير مسبوقة

رعى توقيع اتفاقيات جمعية «بناء» لتمكين الأمهات

نائب أمير الشرقية: بدعم القيادة.. المرأة السعودية تعيش مرحلة غير مسبوقة

الاحد ٠٢ / ٠٥ / ٢٠٢١
أكد صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان نائب أمير المنطقة الشرقية، أن المرأة السعودية تعيش مرحلة تمكين غير مسبوقة، في ظل المكاسب التاريخية التي حصلت عليها بدعم حكومة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز «حفظهما الله».

مكاسب وإنجازات


وأشار سموه إلى المكاسب والإنجازات التي تحققت في شتى المجالات، وأسهمت في تمكين المواطنات واستثمار طاقاتهن وتعزيز مكانتهن، ومنحهن المزيد من الحقوق مما أتاح للمرأة لعب دور مهم في التنمية، تحقيقا لرؤية 2030

مبادرة تمكين

جاء ذلك خلال رعاية سموه لتوقيع عدد من الاتفاقيات ضمن «مبادرة تمكين» بين جمعية بناء لرعاية الأيتام بالشرقية وشركة الجبر لتوفير سيارات للأمهات، إضافة لاتفاقيات مع عدد من التطبيقات تضمنت تمكين الأمهات من العمل في التطبيقات ومنحهن تسهيلات تمكنهن من النجاح وتعزز مشاركتهن في سوق العمل.

توقيع اتفاقيات

وبارك سموه هذه الاتفاقيات، ومثل الجمعية في التوقيع نائب رئيس مجلس الإدارة م. خالد الزامل، ومثل شركة الجبر عبدالسلام الجبر، وكذلك اتفاقية مماثلة بين الجمعية وشركة ولاء للتأمين التعاوني ومثلها تركي البريك، وتطبيق جاهز مثله عبدالعزيز العمران، وتطبيق نعناع مثله يزيد بن بصيص، وتطبيق شقردي مثله عبدالعزيز الموسى.

مبادرات تنموية

وأوضح مدير عام الجمعية عبدالله الخالدي، في كلمته خلال اللقاء، أن جمعية بناء منذ انطلاقتها في عام 2010، حرصت على إطلاق المبادرات التنموية التي تساهم في بناء شخصية اليتيم وتمكينه ودعم أسرته.

مستقبل مزدهر

وأضاف الخالدي: «إن رعاية سمو نائب أمير الشرقية لمبادرة تمكين والتي تساهم من خلالها الجمعية ضمن جهود القطاع غير الربحي في تحقيق مجموعة من مستهدفات رؤية المملكة 2030، والتي ترسم الخطى لمستقبل مزدهر لوطننا الغالي، حيث تعمل الجمعية بشكل فاعل ضمن منظومة القطاع غير الربحي من أجل المساهمة في تحقيق أهداف وبرامج الرؤية من خلال تمكين فئة الأيتام واليتيمات والأمهات بمنظومة الخدمات الاجتماعية وزيادة مشاركة المرأة في سوق العمل».

إضافة جديدة

وتابع الخالدي: مبادرة تمكين تأتي لتكون إضافة جديدة لما بدأناه بهدف تمكين الأبناء والبنات والأمهات لشراء سيارة جديدة وملائمة لاحتياجاتهن لتكون مصدر دخل جيد ووسيلة تنقل آمنة وتحقيق عوائد مالية من خلال العمل في تطبيقات توصيل الطلبات بالشراكة مع القطاع الخاص ودعم الشركاء حيث تفضل سموكم برعاية توقيع اتفاقيات التعاون مع شركة الجبر للسيارات شريكنا في توفير السيارات للمستفيدين والمستفيدات، وكذلك توقيع الاتفاقيات مع نخبة من التطبيقات الواعدة التي نتطلع بالعمل معهم ومن خلالهم أن يحقق المستفيد دخلا جيدا نعظم فيه القيمة ونحقق الأثر في تمكينهم وكما استطعنا تخفيض تكلفة الحصول على السيارة بنسبة 42% من تكلفتها على المستفيدين فإننا وبتعاون شركائنا سنعمل على مضاعفة دخل المستفيد بنسبة 50%، من خلال مبادرة «تمكين».

تسليم وتكريم

وفي نهاية الحفل سلم سموه مفاتيح السيارات للأمهات وكرم الجهات والشركات الداعمة.
المزيد من المقالات
x