إهدار الطعام.. عادة سيئة خلال الشهر الفضيل

إهدار الطعام.. عادة سيئة خلال الشهر الفضيل

الاحد ٠٢ / ٠٥ / ٢٠٢١
حذرت المستشارة ومدربة الطبخ المعتمدة دوليًا طرفة الفوزان، من إهدار وإسراف الطعام خلال شهر رمضان المبارك، حيث يجتهد الناس خلال هذا الشهر بإعداد أصناف متعددة من الطعام لملء المائدة الرمضانية، مشيرة إلى أن هذه العادة سيئة؛ نظرًا لما يترتب عليها من نتائج سلبية.

وأكدت الفوزان، ضرورة التحلي بالعزيمة الصادقة والنية الخالصة لصيام رمضان وقيامه إيمانًا واحتسابًا ومحاولة عدم جعل جل اهتمامنا بإعداد أنواع الأطعمة يوميًا، منوّهة إلى ضرورة تجهيز مكان خاص للفطور بجو رمضاني جميل؛ لإضفاء أجواء روحانية بالمنزل.


وشددت على ضرورة الاهتمام بالصحة خلال الشهر الفضيل عن طريق إعداد طعام صحي يشمل جميع العناصر الغذائية والفيتامينات والمعادن، والتقليل من المقالي باستخدام الشواية الكهربائية، كذلك استخدام الدقيق البُر في إعداد المعجنات، واستبدال الشيرة بدبس التمر.

وعن الإسراف بالطعام والإهدار به خلال شهر رمضان أشارت الفوزان إلى عدة نصائح، ومنها: وضع قائمة طعام محددة طوال أيام الأسبوع وتكرير هذه القائمة خلال شهر الخير، بالإضافة إلى استخدام مقاييس ومعايير الطعام من قبل ربة المنزل حتى لا تطبخ بكميات أكبر من عدد أفراد الأسرة.

واقترحت الفوزان قائمة طعام ليوم واحد، حيث تحتوي على: «تمر، كنافة، شوربة جريش، سلطة الخيار بالزبادي والنعناع المجفف، سمبوسة مشوية، فطائر دجاج، عصير فراولة طازج».

يذكر أنه بحسب إحصائية وزارة البيئة والمياه والزراعة، فإن كمية الهدر الغذائي سنويًا بالمملكة تصل إلى 4 ملايين و66 ألف طن من الأطعمة المهدرة.
المزيد من المقالات
x