محتجو إيران في يوم العمال يهتفون: حكومة اللصوص عدوتنا

محتجو إيران في يوم العمال يهتفون: حكومة اللصوص عدوتنا

الاحد ٠٢ / ٠٥ / ٢٠٢١
نظم العمال والكادحون الإيرانيون، أمس، مسيرات احتجاجية في أكثر المحافظات والمدن الإيرانية، بما في ذلك طهران، وكرج، وتبريز، وأراك، ومشهد، وخرم آباد.

وبحسب المعارضة الإيرانية فإن المحتجين هتفوا بشعارات ضد السلطة السياسية وطالبوا بتحسين أحوالهم المعيشية، ومن بين الهتافات «الحكومة الناهبة عدوة الطبقة العاملة» و«مطالبنا الرواتب على أساس التضخم» و«كفى ظلما»، و«لن نتوقف عن الاحتجاج حتى نحصل على حقوقنا». وبحسب المعارضة فقد داهمت القوات الأمنية والشرطة القمعية تجمعات العمال المحتجين أمام وزارة العمل أمس واعتقلت عددا منهم.


فيما قال موقع إيران إنترناشيونال إن المحتجين رددوا شعارات «يجب استعادة الأمن الوظيفي» و«ألمنا ألمكم، أيها الناس انضموا إلينا» و«حكومة اللصوص، عدو العمال».

وجاء يوم العمال العالمي، هذا العام، في وقت تشير فيه إحصاءات وتقارير مختلفة إلى تدهور الظروف المعيشية والأمن الوظيفي للعمال الإيرانيين، خلال العام الماضي، فضلا عن قمع النظام المتزايد للنقابات العمالية والعمال المحتجين.

من جهة أخرى، وصفت وكالة استخبارات الدفاع الأمريكية في تقريرها الجديد تهديدات طهران للمصالح الأمريكية، قائلة: إن «عددا من قادة تنظيم القاعدة يشرفون على عمل هذه الشبكة الإرهابية من إيران»، وإن زعيم القاعدة أيمن الظواهري لا يزال مختبئًا، بحسب ما ذكر موقع إيران إنترناشيونال أمس.

وقال الموقع إنه في نوفمبر من العام الماضي، نقلت صحيفة «نيويورك تايمز»، عن 4 مصادر مطلعة، أنه في 7 أغسطس 2020، وبناءً على طلب الولايات المتحدة، قام رجال الأمن الإسرائيلي بقتل أبو محمد المصري، الرجل الثاني في القاعدة، إلى جانب ابنته التي كانت زوجة حمزة بن لادن، في أحد شوارع طهران، غير أن وزارة الخارجية الإيرانية نفت هذا النبأ.

وأشار موقع وكالة «أسوشييتد برس»، التي أكدت في 15 نوفمبر الماضي، مقتل أبو محمد المصري، الرجل الثاني في تنظيم القاعدة في طهران، نقلا عن 4 مسؤولين أمنيين أمريكيين سابقين وحاليين، وأفادت بأن أجهزة الأمن الأمريكية كانت قد سربت معلومات عن أبو محمد المصري، وتم تسليمها للإسرائيليين وقتلته القوات الخاصة الإسرائيلية في طهران.

وقتل المصري الذي يبلغ من العمر 58 عاما، وهو أحد مؤسسي القاعدة والعقل المدبر لهجوم 1988 على السفارات الأمريكية في أفريقيا، في ذكرى الهجمات. وكانت ابنته، التي قُتلت في العملية، هي الزوجة السابقة لحمزة بن لادن، نجل أسامة بن لادن.

وأشارت وكالة استخبارات الدفاع الأمريكية إلى تهديدات أخرى من إيران، وكتبت: «تشكل إيران تحديا كبيرا أمام المصالح الأمريكية في الشرق الأوسط، ويرجع ذلك إلى قدراتها العسكرية المتقدمة، وشبكاتها الواسعة من الشركاء والقوات التي تعمل بالوكالة عنها، ورغبتها في استخدام القوة العسكرية ضد القوات الأمريكية والقوات المتحالفة معها».
المزيد من المقالات
x