المجلس الأعلى للأئمة بأمريكا اللاتينية يشكر الملك على دعمه المسلمين

المجلس الأعلى للأئمة بأمريكا اللاتينية يشكر الملك على دعمه المسلمين

السبت ٠١ / ٠٥ / ٢٠٢١
أعرب المجلس الأعلى للأئمة والشؤون الإسلامية بأمريكا اللاتينية والكاريبي عن الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود ـ حفظه الله ـ إثر توجيهه الكريم لوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بشحن أكثر من مليون نسخة من المصحف الشريف بأكثر من 21 لغة إلى 29 دولة.

وقال الرئيس العام للمجلس الشيخ الدكتور عبدالحميد متولي في بيان صدر عن المجلس:" تلقينا بالبهجة والفرح والسرور هذه التوجيهات، فرغم وجود هذه الجائحة "كورونا" إلا أنها لم تمنع مملكة الخير من القيام بواجبها ليس فقط لخدمة الحرمين الشريفين وإنما لخدمة كتاب الله في الشهر الذي أنزل فيه القرآن وهو شهر رمضان، وهي بذلك تضرب المثل الأعلى في المحافظة على كتاب الله ونشر معانيه بجميع لغات العالم ليعلم الجميع أنها عاصمة السلام وصمام الأمان للعالم كله ".


ودعا الشيخ متولي الله العلي القدير أن يحفظ المملكة وأهلها بحفظها كتابه الحكيم، وأن يديم عزها ورخاءها وتقدمها وازدهارها في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ـ حفظهما الله ـ، وأن يصرف الوباء عن جميع بلاد العالم.
المزيد من المقالات
x