باصريح: دوري الأولى يحتاج للخبرة

باصريح: دوري الأولى يحتاج للخبرة

السبت ٠١ / ٠٥ / ٢٠٢١
أرجع المدرب الوطني بندر باصريح تراجع أندية المنطقة الشرقية وعدم تواجدها في دائرة المنافسة إلى عدة أسباب، مؤكدا أن ضعف العين الخبيرة بدوري الدرجة الأولى، وعدم امتلاك إدارات الأندية الدراية الكافية بكواليس وخبايا هذا الدوري الصعب، هي واحدة من أهم تلك الأسباب.

وأشار باصريح إلى أن تدعيم الفريق بالعناصر المؤثرة فنيا سواء على مستوى اللاعبين المحترفين أو على مستوى اللاعبين المحليين، إضافة لتوفير الموارد المالية الكافية «مهر الصعود»، هي أسباب تعمل عليها كافة الفرق الراغبة في المنافسة على الصعود، وهو ما لم يتواجد حقيقة في أندية المنطقة الشرقية.


باصريح تطرق لأحد أهم الأسباب من وجهة نظره، وهو عدم إجادة إدارات الأندية في المنطقة التعامل مع الجهاز الفني واللاعبين من النواحي النفسية والذهنية والتحفيزية، خاصة أثناء المباريات الهامة في وسط الدوري.

وتساءل بندر باصريح عن امتلاك أندية الشرقية للعنصر الأجنبي القادر على صناعة الفارق والمساهمة في رفع مستوى الفريق في المباريات الدورية، منوها بعدم تواجده، قبل أن يختم حديثه بذكر واحد من أهم أسباب غياب الأندية الشرقاوية عن دائرة المنافسة، وهو غياب الدقة في اختيار الجهاز الفني القادر على قيادة الفريق بتميز فني خلال مجريات الدوري.
المزيد من المقالات
x