«البيئة» و«الدواء» تنفيان قبول منتجات غذائية مرفوضة عالميًا

«البيئة» و«الدواء» تنفيان قبول منتجات غذائية مرفوضة عالميًا

السبت ٠١ / ٠٥ / ٢٠٢١
نفت وزارة البيئة والمياه والزراعة والهيئة العامة للغذاء والدواء ما يُتداول حول قبول المملكة للمنتجات الغذائية التي تُرفض في أوروبا أو غيرها من البلدان بسبب بقايا المبيدات أو أي أسباب تتعلق بسلامة المنتجات، وتؤكدان أنهما تُطبقان لائحة الحدود القصوى لمتبقيات مبيدات الآفات في المنتجات الزراعية والغذائية، بما يضمن سلامتها ومأمونيتها، وتتوافق هذه اللائحة مع التشريعات الصادرة عن هيئة دستور الأغذية "الكودكس"، والتي وضعت حدوداً لمتبقيات المبيدات متوافقة مع منظمة الصحة العالمية ومنظمة الأغذية والزراعة العالمية المعنية ببقايا المبيدات ( JMPR).

ودعت وزارة البيئة والمياه والزراعة والهيئة العامة للغذاء والدواء الجميع إلى التثبت من الأخبار المتداولة، والتي لا تستند إلى مصدر رسمي، وأخذ الأخبار من مصادرها الرسمية الموثوقة، وتؤكدان أن سلامة المنتجات كافة ومنها المنتجات الزراعية والغذائية أولوية قصوى لدى الجهات الحكومية كافة.
المزيد من المقالات
x