البث المباشر لألعاب الفيديو.. «صناعة النجوم» بالأجهزة المحمولة

توقعات أن تحقق نموا يصل إلى 121 مليار دولار أمريكي العام المقبل

البث المباشر لألعاب الفيديو.. «صناعة النجوم» بالأجهزة المحمولة

الثلاثاء ٢٧ / ٠٤ / ٢٠٢١
أصبحت ألعاب الفيديو متوافرة في متناول الجميع أكثر من أي وقت مضى، فقد أصبح بإمكان المستخدمين العاديين الانضمام إلى قائمة نجوم البث المباشر لألعاب الفيديو عبر الأجهزة المحمولة.

تطورات جديدة


وتشكّل ألعاب الفيديو عبر الأجهزة المحمولة عنصرًا أساسيًا في النظام الإيكولوجي، حيث تعايشنا معها لفترة يمكننا جميعًا تذكرها، منذ ظهور ألعاب الفيديو البدائية - إن صح التعبير - مثل لعبتي «الثعبان» و«تأثير الفضاء» على أجهزة «نوكيا»، سرعان ما تطورت هذه الألعاب لدرجة أنها تحوّلت اليوم إلى أكثر من مجرد وسيلة للتسلية لتشكّل نموذجًا اقتصاديًا مربحًا، إذ من المتوقع أن تحقق سوق ألعاب الفيديو عبر الأجهزة المحمولة العالمية نموًا يصل إلى 121 مليار دولار أمريكي في العام المقبل 2022.

وقد كان للتطورات الجديدة في تكنولوجيا الجيل الخامس 5G والهواتف الذكية ذات الأسعار الاقتصادية والمزودة بإمكانات رسوم جرافيكية أفضل وشاشات عرض أكثر نقاء ودقة، دور كبير في النمو والازدهار الذي تشهده السوق اليوم، وأخيرًا تمكنت ألعاب الفيديو ذاتها مثل «فورت نايت» و«ببجي موبايل»، إلى جانب ألعاب أخرى عديدة، من جذب عدد هائل من جمهور المتابعين من اللاعبين.

تأثيرات الجائحة

كما كان لجائحة «كوفيد-19» أثر كبير على تسريع وتيرة هذا النمو، لا سيما أن معظم الدول تخضع لشكل من أشكال الإغلاق، وقد تسبب ذلك في رفع حجم استهلاك محتوى الترفيه الرقمي إلى مستويات عالية جدًا، حيث صرّح العديد من بائعي الألعاب بتحقيق أرباح غير مسبوقة واستثنائية نتيجة تنامي شعبية ألعاب الفيديو عبر الأجهزة المحمولة.

وباعتبار أن بإمكان الجميع اليوم الاستمتاع بممارسة هذه الألعاب الشهيرة، نظرًا لأنها متوافرة مجانًا، فهذا يعني أن التكاليف الناشئة عن مواصلة اللعب ستكون ضئيلة للغاية.

ومن شأن هذا التطور الآن أن يفتح سوقًا لم تكن متاحة من قبل للاعبين العاديين، وهي البث المباشر لألعاب الفيديو عبر الأجهزة المحمولة.

وفي أحسن الظروف تتراوح تكلفة إعداد أجهزة كمبيوتر مذيعي ألعاب الفيديو عبر البث المباشر في أي مكان ما بين 1.500 دولار أمريكي إلى ألفي دولار أمريكي.

البث المباشر

ومن المعروف أن ألعاب الفيديو عبر الأجهزة المحمولة لا تتطلب منك سوى اقتناء هاتف محمول لا أكثر، كما أن تكلفتها في الإجمال زهيدة للغاية، ولهذا من المرجّح أن نشهد أعدادًا أكبر من مقدمي الألعاب عبر البث المباشر وهم يقدمون المزيد من المحتوى الخاص بهم، فالأمر سهل للغاية.

وقد أتاحت منصات مثل «بيجو لايف» إمكانية إجراء البث المباشر لألعاب الفيديو عبر الأجهزة المحمولة للمستخدمين العاديين، حتى يتمكنوا في نهاية المطاف من استعراض مهاراتهم وأسلوبهم في اللعب على شريحة واسعة من الجمهور المحتمل، الذي قد يصل تعداده إلى مئات الآلاف، ولا تزال المنصة مستمرة في الاستثمار في المواهب في أسواق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وسائر أنحاء العالم.

وقال المتحدث باسم المنصة إنها تتعاون مع اللاعبين منذ أكثر من عام حتى الآن، مؤكدًا أن لديهم ثقة كبيرة بمهارات اللاعبين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وقدرتهم على التنافس والتغلب على أفضل اللاعبين في العالم، ويتطلعون إلى التواصل معهم عن قُرب ومنحهم الفرصة لتطوير حياتهم وشق طريقهم المهني في مجال ألعاب الفيديو عبر الإنترنت.

نجوم البث

وأطلقت بيجو لايف العام الماضي بنجاح نسختها الأولى من بطولة الرياضة الإلكترونية «بيجو فن»، في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، والتي توفر للاعبين بيئة تنافسية تغطي جميع الألعاب الشعبية ومستويات مختلفة من البطولات.

ويُعتبر الحسن، ورمز حساب على بيجو 17q00، من المملكة، أحد أشهر المذيعين المتخصصين في مجال ألعاب الفيديو على منصة بيجو لايف، وينشط في أحداث وبطولات ألعاب الفيديو كافة عبر الإنترنت، وشارك في منافسات بطولة «ببجي موبايل» التي أقيمت على بيجو لايف في العام الماضي، حيث كانت جلسات البث المباشر الخاصة به الأكثر إقبالًا مسجلة عدد مشاهدات بلغ 26 ألف مشاهدة.

ولدى الحسن اهتمام خاص بقطاع ألعاب الفيديو عبر الإنترنت، وقد بدأ في بث أسلوبه وطريقته في اللعب على «بيجو لايف» مطلع العام 2019، ويتميّز بروح الدعابة، وهي من الأسباب التي لعبت دورًا في انتشاره وشهرته على المنصة خلال وقت قصير.

وقال الحسن: «أحب ممارسة لعبة «ببجي» و«جي تي إيه في»، وكذلك استعراض مهاراتي في اللعب من خلال البث المباشر، مضيفًا إن البث المباشر على «بيجو لايف» أكثر من مجرد استعراض لمهاراتي في اللعب، بل إنه أثرى حياتي الاجتماعية، بالتواصل مع المعجبين.

التحدي الثاني

وفي هذا العام طرحت «بيجو لايف» التحدي الثاني لصانعي محتوى الفيديو «بيجو فن ببجي موبايل كرييترز إس 2»، إلى جانب لعبة «ببجي موبايل».

وقد انطلق التحدي في 15 مارس واستمر حتى 6 أبريل الجاري، وكانت المشاركة في هذا التحدي مفتوحة لجميع صانعي محتوى الألعاب والترفيه.

وفي إطار التحدي، تمكن المستخدمون من تحميل المحتوى عن طريق اختيار بند (Let’s Drop the B3AT)، وسيحظى أفضل 10 من صانعي محتوى ألعاب الفيديو، إلى جانب أفضل 10 من صانعي محتوى الفيديو الترفيهي الذين يحققون أكبر عدد من المشاهدات والمشاركات، بفرصة للفوز بمجموعة متنوعة من الجوائز الرائعة والمحفزة.

وذكر المتحدث باسم «بيجو لايف»، أن عدد صانعي محتوى ألعاب الفيديو ومحتوى الفيديو الترفيهي في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا شهد خلال العام الماضي ارتفاعًا ملحوظًا، ولهذا فنحن نتطلع إلى تحديد وإبراز ودعم بعض من أفضل صانعي محتوى الفيديو وأكثرهم موهبة في المنطقة.
المزيد من المقالات
x