النفط يواصل خسائره بفعل زيادة المخزونات و«الجائحة»

النفط يواصل خسائره بفعل زيادة المخزونات و«الجائحة»

الخميس ٢٢ / ٠٤ / ٢٠٢١
واصلت أسعار النفط خسائرها للجلسة الثالثة، أمس الخميس، إذ غذت زيادة مفاجئة في مخزونات الخام الأمريكية وتصاعد جديد في الإصابات بكوفيد-19 في الهند واليابان المخاوف حيال تعافي الاقتصاد العالمي، وأن الطلب على الوقود ربما يتعثر.

ونزلت العقود الآجلة لخام برنت 20 سنتًا أو ما يعادل 0.3% إلى 65.12 دولار للبرميل، عقب أن انخفضت 1.25 دولار أمس الأول.


وتراجعت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 21 سنتًا أو ما يعادل 0.3% إلى 61.14 دولار للبرميل، بعد أن خسرت 1.32 دولار أمس الأول.

وهبط العقدان ما يزيد على 2%، أمس الأول، ليغلقا عند أدنى مستوياتهما منذ 13 أبريل وهما منخفضان بنحو 3% منذ بداية الأسبوع الجاري.

وقالت إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، أمس الأول، إن مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة ارتفعت في الأسبوع المنتهي في 16 أبريل؛ إذ زادت المخزونات 594 ألف برميل يوميًا مقابل توقعات المحللين لانخفاض ثلاثة ملايين برميل.

وقال محللون إن الزيادة غير المتوقعة والمرتفعة في المخزونات الأمريكية غذّت المخاوف بشأن ضعف الطلب، التي جاءت في مواجهة توقعات لتعافٍ قوي للطلب. ما يلحق الضرر بمعنويات السوق أيضًا حقيقة أن جائحة كوفيد-19 تنتشر مجددًا بوتيرة سريعة في الهند واليابان على الرغم من الحقيقة في أنه كانت ثمة آمال في أن توزيع اللقاح سيحسن وضع العدوى.

وسجّلت الهند، ثالث أكبر مستهلك في العالم للخام، أمس الخميس، 314835 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا.
المزيد من المقالات
x