التحضير البدني سلاح القادسية القادم

التحضير البدني سلاح القادسية القادم

الخميس ٢٢ / ٠٤ / ٢٠٢١
في ظل تزاحم المواجهات وتداخل المسابقات في هذا الموسم الاستثنائي، وقصر مدة الإعداد التي خاضها الفريق الأول لكرة القدم بنادي القادسية عقب صعوده من دوري الدرجة الأولى إلى دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، فإن فترة التوقف الحالية يبدو أنها ستكون سانحة لتحسين الجانب البدني واللياقي لـ«أبناء الخبر»، وإن جاءت في نهاية الموسم من المنافسات الكروية.

وتعتبر هذه المرحلة الحاسمة مهمة جدًا للفريق القدساوي؛ من أجل تعزيز وجوده في مناطق الدفء، وعدم الدخول في صراع الهروب من مقصلة الهبوط لدوري الدرجة الأولى، خاصة عقب الخسارة الأخيرة والمُرة أمام الرائد.


القادسية الذي سيفتقد حتى نهاية الموسم أحد أهم وأقوى لاعبيه؛ البرازيلي أديسون، بسبب إصابته بالرباط الصليبي، يعمل على إيجاد البديل المحلي وتعزيز حضوره الفني والبدني من أجل تعويض هذا الغياب الكبير، والتأكيد على أن نادي الجامعيين لا يتوقف على غياب لاعب معيّن، بل يلعب كمنظومة متكاملة في وجه مختلف الظروف، كما ينص على ذلك دائمًا مدرب الفريق الشاب يوسف المناعي، الذي يصفه الكثيرون بـ«الأبرز» على مستوى دوري المحترفين، بالنظر للإمكانات التي يمتلكها مقارنة بالفرق الأخرى، وكذلك فترة الإعداد القصيرة وتأخر وصول اللاعبين المحترفين والتحاقهم بالفريق.

ويتطلع عشاق القادسية إلى أن يسجل الفريق عودة قوية جدًا عقب فترة التوقف، وتحقيق هدف البقاء بدوري المحترفين، قبل العمل على تعزيز صفوف الفريق خلال الموسم المقبل، كما وعد المناعي من قبل الإدارة القدساوية الجديدة، للدخول في مرحلة المنافسة والتقدم بشكل أكبر خلال المواسم المقبلة.
المزيد من المقالات
x