«الجيولوجية»: شعور سكان المنطقة الشرقية بهزة إيران دون خطورة

«الجيولوجية»: شعور سكان المنطقة الشرقية بهزة إيران دون خطورة

الاثنين ١٩ / ٠٤ / ٢٠٢١
تسببت الهزة الأرضية التي ضربت إقليم بوشهر جنوبي إيران بقوة 5.9 درجة في وصولها إلى عدد من دول الخليج حيث شعر بها سكان دولة الكويت وأجزاء من مدن ومحافظات المنطقة الشرقية دون تسجيل خطورة لبعدها عن دول الخليج.

وأوضح المتحدث الرسمي بهيئة المساحة الجيولوجية السعودية طارق أبا الخيل لـ «اليوم» أن الهزة الأرضية التي ضربت إقليم بوشهر جنوبي إيران بلغت بقوتها 5.9 درجة على مقياس ريختر وبعمق 10 كيلومترات تم الإحساس بها في أجزاء من المنطقة الشرقية ولم يكن لها أي خطورة تذكر لبعدها عن المملكة ودول الخليج، مشيراً إلى محطات الرصد في المنطقة الشرقية البالغة 28 محطة رصد، ترصد كل شاردة وواردة ويتم نقل الإشارات بشكل دقيق وسريع إلى المركز الوطني لرصد الزلازل والبراكين في هيئة المساحة الجيولوجية بمدينة جدة، ويقوم المركز بتوجيه رسائل للجهات المعنية في حال وجود أي خطورة على السكان.
المزيد من المقالات
x