غيريفيث: قلقون من الهجمات الصاروخية على السعودية

غيريفيث: قلقون من الهجمات الصاروخية على السعودية

الجمعة ١٦ / ٠٤ / ٢٠٢١
أبدى المبعوث الأممي لليمن قلقه من الهجمات الصاروخية التي تستهدف المملكة، في حين اتهمت الحكومة الشرعية، ميليشيات الحوثي الإرهابية، بالاستيلاء على أكثر من 70 مليار ريال يمني، من إيرادات الوقود الداخل إلى ميناء الحديدة الواقع تحت سيطرتها.

وفي اجتماع عقد أمس لمجلس الأمن الدولي بشأن الأوضاع في اليمن، دعا مارتن غيريفيث لوقف شامل لإطلاق النار في اليمن، وقال: قلقون من الهجمات الصاروخية التي تستهدف السعودية، وأضاف: القتال في مأرب يتصاعد مجددا، لافتا إلى أن المدنيين في تعز يعيشون أسوأ الظروف بسبب استمرار القتال.


من ناحية أخرى، اتهم وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني ميليشيات الحوثي بنهب إيرادات تجارة الوقود من البنك المركزي بمحافظة الحديدة، وقال: «إنه تجاوز الـ70 مليار ريال، إضافة للشحنات الاستثنائية التي طلب المبعوث الأممي مارتن غريفيث دخولها، التي تجاوزت الـ40 شحنة»، وأضاف: «أن تلك الشحنات لم تؤد إلى أي تحسن في الوضع الإنساني أو صرف رواتب الموظفين في مناطق سيطرة المتمردين الحوثيين».

واتهم الإرياني، الميليشيات المدعومة من إيران، بافتعال أزمة الوقود في مناطق سيطرتها، بعد تسببها في إيقاف التوريد إلى ميناء الحديدة، وذلك في مسعى منها لتحقيق تدفق مالي يمول نشاطها الإرهابي من التجارة المباشرة للوقود.

‏وبحسب وكالة «سبأ» الرسمية، يقول الإرياني: «أثبتت الإحصائيات وأكدت الأرقام المعلن عنها في 31 مارس 2021، أن جميع سفن الوقود الخاصة بالمنظمات الدولية، والقطاع الصناعي منحت تصاريح الدخول إلى ميناء الحديدة».‏
المزيد من المقالات
x