قصر باكنجهام : أقارب الأمير فيليب الألمان سيحضرون جنازته

قصر باكنجهام : أقارب الأمير فيليب الألمان سيحضرون جنازته

الخميس ١٥ / ٠٤ / ٢٠٢١


- الملكة تسمح بحضور 30 شخصا فقط الجنازة


قال قصر باكنجهام اليوم الخميس إن أقارب الأمير فيليب، البريطانيين والألمان، سوف يحضرون جنازته بعد غد السبت، في مراسم تمثل شأنا أسريا صغيرا بسبب القيود المرتبطة بمكافحة جائحة كوفيد.19-

وسيحضر القداس، الملكة إليزابيث الثانية، وأولادها والأمير الراحل، الأربعة، وأحفادهما الثمانية، وابنة شقيقة الملكة ونجل شقيقها وثلاثة من أبناء عمومتها. كما سيحضر أقارب الأمير الألمان، برنارد أمير بادن بالوراثة والأمير دوناتوس ولاندجريف من هيسن، والأمير فيليب من هوهنلوه-لانجنبرج. وستحضر القداس أيضا الكونتيسة مونتباتن من بورما، وهي صديقة مقربة للأمير فيليب.

وتضم قائمة الحضور بعضا من أزواج أبناء الملكة، وأحفادها. ولن تحضر ميجان، دوقة ساسيكس وزوجة الأمير هاري، بسبب حملها.

ووفقا لوكالة "أيه بي ميديا" البريطانية للأنباء، قال قصر باكنجهام إن الملكة اتخذت بعض القرارات "الصعبة للغاية" فيما يتعلق بمن يُسمح له بحضور الجنازة، بموجب القيود الصارمة الحالية المتعلقة بفيروس كورونا. وكان سيسمح بحضور 800 شخص جنازة الأمير فيليب، لكن وفقا للقيود الجديدة، لن يتم السماح سوى بحضور 30 شخصا فقط.
المزيد من المقالات
x