شفرة لسرقة البيانات في تطبيق

شفرة لسرقة البيانات في تطبيق

الخميس ١٥ / ٠٤ / ٢٠٢١
حذر خبراء في أمن المعلومات من أن تطبيق «إيه. بي. كيه بيور» الشهير الذي يُتيح تنزيل الإصدارات القديمة أو التي تم وقف تشغيلها لنظام التشغيل أندرويد تحتوي على برامج إعلانية خبيثة يمكن أن تغرق أجهزة الضحايا بالإعلانات غير المرغوبة.

وقالت شركة أمن المعلومات ومكافحة القرصنة «كاسبرسكي لاب» إنها حذرت شركة «إيه. بي. كيه بيور» التي تدير التطبيق من أن أحدث إصداراته وهو «إيه. بي. كيه بيور 18.17.3» يحتوي على شفرة خبيثة تتيح سرقة البيانات الموجودة على جهاز الضحية دون علمه، وترسل الإعلانات إلى شاشة الجهاز المغلقة، وفي الخلفية لتحقيق إيرادات احتيالية لصالح مشغلي برامج الإعلانات.


وبحسب موقع تك كرانش المتخصص في موضوعات التكنولوجيا فإن الخبراء حذروا أيضًا من أن هذه الشفرة يمكن أن تقوم بتنزيل برامج خبيثة أخرى على أجهزة الضحايا، وهو ما يعرّض المستخدمين لمزيد من المخاطر.

وقال الخبراء إن مطوري إيه. بي. كيه بيور قد يكونون أضافوا هذه الشفرة الخبيثة المعروقة باسم «أداة تطوير برامج» أو «إس. دي. كيه» من أحد المصادر غير الموثقة.

وقد تم حذف الشفرة بالفعل مع إطلاق إصدار جديد من تطبيق «إيه. بي. كيه بيور» برقم .19.17.3، وتم حذف النسخة التي تحتوي على الشفرة من موقع التطبيق.

وأطلق «إيه. بي. كيه بيور» في 2014 للسماح لمستخدمي نظام تشغيل الأجهزة الذكية المحمولة أندرويد للوصول إلى بنك ضخم من تطبيقات وألعاب نظام أندرويد بما في ذلك الإصدارات القديمة من هذه التطبيقات والألعاب، بالإضافة إلى إصدارات تطبيقات من مناطق أخرى لم تعُد موجودة على متجر التطبيقات الرسمي لأندرويد وهو جوجل بلاي.
المزيد من المقالات
x