الجيش اليمني يتقدم شرق تعز.. ويأسر قياديا حوثيا

الجيش اليمني يتقدم شرق تعز.. ويأسر قياديا حوثيا

حقق الجيش الوطني اليمني تقدما جديدا في معاركه ضد ميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من قبل إيران، وأكدت مصادر القوات المسلحة أن الجيش الوطني أحرز تقدما في جبهة الأحكوم جنوب شرق تعز، وفي الوقت ذاته أفادت مصادر ميدانية لوسائل الإعلام اليمنية، أن قوات الجيش أسرت قياديا حوثيا ينتمي إلى أسرة زعيم الميليشيا.

وأوضح مصدر ميداني، أن قوات الجيش الوطني في تعز، أسرت قياديا ميدانيا رفيعا مقربا من زعيم الجماعة المسلحة عبدالملك الحوثي، جاء ذلك عقب هجوم للقوات بمديرية حيفان، وتمكنت على إثره من تحقيق تقدم ميداني في منطقة الأحكوم.


وأشارت المصادر إلى أن قناصا حوثيا وقع أسيرا بأيدي مقاتلي الجيش اليمني.

وفي محافظة مأرب شنت قوات الجيش اليمني هجوما معاكسا على ميليشيا الحوثي الإرهابية في الجبهة الجنوبية للمحافظة، وتمكنت خلالها من دحر الحوثي في عدة مواقع في جبهة جبل مراد.

وكانت الميليشيات الحوثية حاولت مهاجمة مواقع عسكرية في جبهة جبل مراد، إلا أن الرد أتاها سريعا من قبل الجيش والمقاومة الشعبية، وتم إحباط هجومهم، ونفذوا هجوما معاكسا، تمكنوا خلاله من تحرير عدد من المواقع التي كانت تتمركز فيها الميليشيا، وأسفر الهجوم عن مصرع 7 من عناصر ميليشيا الحوثي وجرح آخرين، إلى جانب خسائر في المعدات.

وأول أمس صدت قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية، هجوما لميليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران، في الجبهة الشمالية الغربية بمحافظة مأرب.

وقال مصدر عسكري للمركز الإعلامي للقوات المسلحة، إن الجيش الوطني كسر هجوما شنته الميليشيا الحوثية على مواقع عسكرية بالقرب من مفرق الجوف، وأجبروها على الفرار بعد أن خسرت عشرات القتلى والجرحى.

وأضاف أن مدفعية الجيش الوطني قصفت آليات الميليشيا الحوثية وتعزيزاتها وكبدتها خسائر فادحة في العتاد والأرواح. مضيفا أن الجيش الوطني استعاد أسلحة خفيفة وكميات من الذخائر خلفتها عناصر الميليشيا ولاذت بالفرار.
المزيد من المقالات
x