زحام بأسواق الجملة أول أيام رمضان

التجارة: متابعة مستمرة لوفرة السلع والمنتجات الأساسية والاستهلاكية

زحام بأسواق الجملة أول أيام رمضان

الأربعاء ١٤ / ٠٤ / ٢٠٢١
رصدت «اليوم» خلال جولة ميدانية بأسواق الجملة بالدمام، أول أيام شهر رمضان، ازدحامات أمام أبواب محلات المواد الغذائية، بالإضافة إلى اختناقات مرورية تسببت في توقف حركة السير، مع تواجد مكثف من الجهات الأمنية لتنظيم الحركة، فيما طالب مواطنون بضرورة تكثيف الرقابة، ومواجهة التكدسات، وفرض الغرامات بشكل صارم ضد المخالفين لاشتراطات الوقاية من فيروس كورونا المستجد.

أهمية الوعي


وذكر المواطن عبدالله المهنا أن المنتجات الغذائية الرمضانية متوافرة في كل الأسواق، ولا داعي للزحام والتكدس بالمتاجر والمحلات للحصول عليها ليلة رمضان، مشيرا إلى ضرورة الحذر من التجمعات خاصة، مع ما نلمسه، من ارتفاعات في إصابات فيروس كورونا.

وبيَّن المواطن شافي الهاجري أن هناك ازدحاما شديدا في أسواق الجملة رغم أن أصحاب المحلات يحاولون التنظيم وتطبيق الإجراءات الاحترازية، مشيرا إلى ضرورة الوعي لمواجهة الجائحات، خاصة أن التجمعات هي السبب الأول في ازدياد الإصابات.

وأكد أنه من الصعب منع الناس من التسوق، خاصة في بداية رمضان، ولكن يجب فرض كل الإجراءات الاحترازية، مشيرا إلى ضرورة تفعيل الإجراءات النظامية بحسم، ضد المخالفين، للحد من انتشار الفيروس وحماية الجميع.

تنظيم أفضل

وأوضح المواطن عبدالكريم السيهاتي أن أسواق الجملة تحتاج إلى تنظيم بشكل أكبر، خاصة أن العمالة في السوق تتجاهل التباعد مما يتسبب بخطورة ارتفاع الحالات.

وأكد أن المملكة تبذل كل جهودها لمواجهة الجائحة وحماية الجميع، إلا أن هناك تهاونا من البعض في الالتزام بالإجراءات الوقائية، قد يهدر هذه الجهود، وبالتالي يجب التعامل بحسم مع المخالفات.

وقال: إنه يجب فرض العقوبات على الجميع، مشيرا إلى تهاون العمالة في ارتداء الكمامات أو تحقيق التباعد. وأكد أن المنتجات الرمضانية متوافرة بشكل كبير وبأسعار مناسبة، موصيا جميع المتسوقين بأخذ كل الإجراءات الاحترازية والتباعد الاجتماعي حفاظا على الصحة.

فرق رقابية

وأكدت وزارة التجارة لـ«اليوم» أن الفرق الرقابية للوزارة بالمنطقة الشرقية تنفذ جولات تفتيشية على المنشآت التجارية والأسواق والمستودعات في كل مدن ومحافظات المنطقة، وذلك للتحقق من وفرة السلع والمنتجات الأساسية والاستهلاكية، التي يقبل عليها المستهلكون مع قرب حلول شهر رمضان المبارك، وذلك ضمن خطة عمل الوزارة الموسمية لشهر رمضان المبارك للعام 1442هـ.

العروض التسويقية

وأشارت إلى متابعة توافر السلع الأساسية الرمضانية في الأسواق والمحال التجارية والتحقق من صلاحيتها، إضافة إلى مراقبة العروض التسويقية، التي تقوم الأسواق والمحال التجارية بالإعلان عنها خلال هذه الفترة لضمان عدم وجود أي خداع للمستهلكين، واتخاذ كل الإجراءات النظامية تجاه أي مخالفة يتم ضبطها وتطبيق العقوبات النظامية على المخالفين.

ودعت الوزارة عموم المستهلكين إلى الإبلاغ عن أي ملاحظات يتم اكتشافها أو أي شكاوى من خلال الاتصال على مركز البلاغات في الوزارة على الرقم 1900 أو عن طريق تطبيق «بلاغ تجاري» على مدار اليوم.
المزيد من المقالات
x