«الإنذار المبكر» على الهواتف.. فكرة رائدة تواكب العصر

«الإنذار المبكر» على الهواتف.. فكرة رائدة تواكب العصر

الثلاثاء ١٣ / ٠٤ / ٢٠٢١
أجرت المديرية العامة للدفاع المدني، بالتعاون مع هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، اختبارات تجريبية في المنطقة الشرقية، على المنصة الوطنية للإنذار المبكر في حالات الطوارئ، باستخدام خدمة البث الخلوي، وتم من خلالها إرسال رسائل تحذيرية مصحوبة بنغمة صوتية ذات صوت عالٍ إلى الهواتف المتنقلة المتصلة بالشبكة.

وأشارت المديرية العامة للدفاع المدني إلى أن الرسائل والتنبيهات، التي ظهرت على شاشات أجهزة الهواتف الذكية، لتجربة المنصة، وليس هناك ما يدعو إلى الذعر أو القلق بشأنها، وسبقها رسائل نصية تحدد موعد بثها.


وتأتي المنصة الوطنية للإنذار المبكر في حالات الطوارئ مواكبة للتقنيات الحديثة، بحيث يكون الإنذار برسائل نصية في منطقة جغرافية مستهدفة لتحذير سكانها من قرب وقوع حالة طارئة في المنطقة المحيطة بهم، من خلال أجهزة الهواتف المتنقلة.

كانت المديرية العامة للدفاع المدني، بالتعاون مع هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات، قد أطلقت الاختبارات التجريبية على المنصة الوطنية للإنذار المبكر في حالات الطوارئ، باستخدام خدمة البث الخلوي يوم السبت في منطقة الرياض، ويوم الأحد في منطقة مكة المكرمة، قبل تجربتها أمس في مدن ومحافظات المنطقة الشرقية «الدمام، الخبر، الظهران، الأحساء، القطيف، حفر الباطن، الجبيل، الخفجي، رأس تنورة، بقيق، النعيرية، قرية العليا».

وأيد مواطنون في المنطقة الشرقية فكرة إرسال الإنذار المبكر على الجوال، وأن هذه الفكرة لقيت استحسانًا عن الجميع لأنها تعتبر فكرة رائدة، وكذلك لأن الصافرات الأخرى قد لا يمكن سماعها أحيانًا بسبب ظرف ما، ولكن جوال الشخص دائمًا ملازمًا له، لذلك سيكون على علم ودراية بكل الاستعدادات جميعها.

وأكد المواطن ناصر الشمري أن فكرة صافرات الإنذار على الجوال تُعتبر فكرة رائدة ومميزة، وأن هذه الفكرة تنبه الوقت بشكل سريع، وبشكل يصل أفضل، وذلك لأن كل شخص سيكون هاتفه معه طول الوقت، ومثل هذه الفكرة تجعل لدى المواطن ثقافة في مثل هذه الأمور، وأن الدولة على أتم الاستعداد، ولكي لا يتفاجأ الشخص بحصول الحدث دون سماع صافرات الإنذار.

وقال المواطن عبدالرحمن الفايز: إن فكرة صافرات الإنذار على الجوال هي عمل جيد، ودليل على التقدم الذي وصلت إليه المملكة على كل الأصعدة، ما يعطي صورة جميلة عن تقدم ومواكبة العصر الجديد. فيما أشار المواطن مسلم ناصر إلى أن العالم في عصر التكنولوجيا أصبح أكثر ارتباطًا بالجوال، لذلك تُعتبر فكرة صافرات الإنذار فكرة مميزة، فمن الجيد وصول رسائل تحذير أو إنذار عن طريق الجوال، لأن أحيانًا الصافرات الأخرى قد لا يسمعها البعض.
المزيد من المقالات
x