وزير الموارد البشرية يدشن حملة "نتراحم معهم"

وزير الموارد البشرية يدشن حملة "نتراحم معهم"

الاثنين ١٢ / ٠٤ / ٢٠٢١
دشن وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية رئيس مجلس إدارة اللجنة الوطنية لرعاية السجناء والمفرج عنهم وأسرهم"تراحم" المهندس أحمد بن سليمان الراجحي اليوم حملة "نتراحم معهم" ، التي تقيمها " تراحم "، وذلك بمقر الوزارة بالرياض.

وأعرب رئيس مجلس إدارة "تراحم" عن تطلعه بتحقيق الحملة لأهدافها، مُبيناً أنها باتت حملة سنوية بتعاضد ومؤازرة كافة أفراد المجتمع للوقوف بجانب أسر السجناء.


وأوضح أن الاهتمام بأسر السجناء نابع من اهتمام القيادة الرشيدة - حفظها الله - بهذه الفئة التي غاب عنهم عائلهم دون ذنب لهم، والتي من أجلها أنشئت هذه اللجنة المختصة برعايتهم والاهتمام بهم، مثمناً دعم أمراء المناطق" الرؤساء الفخريين" للجان الفرعية لحملة "نتراحم معهم" والحملات السابقة، داعياً رجال الأعمال والجهات المانحة والقطاع الخاص وكافة أفراد المجتمع بالمساندة والمشاركة في دعم هذه الحملة لتفريج كرب أسر السجناء والتخفيف عن كاهلهم.

من جهته قدّم أمين عام "تراحم" تركي بن عبد الله البطي شكره وتقديره لرئيس مجلس الإدارة على رعايته وتدشينه للحملة، مُبدياً سعادته بانطلاقها في كافة مناطق ومحافظات المملكة، مُبيناً أن الحملة ستركز على دعم أسر السجناء عبر إتاحة المجال لجميع أفراد المجتمع والجهات المانحة والشركات ذات المسؤولية الاجتماعية لتحقيق الأهداف المرجوة.

وأبان البطي أن هذه الحملة ستُسهم في دعم مسار "الرعاية الأساسية" القائم على تلبية المتطلبات الغذائية والاستهلاكية لأسر السجناء الذي يعد أهم روافد استراتيجية "تراحم"، مُشيراً إلى أهمية هذه الحملات في تخفيف الأعباء المالية، وتذليل الصعاب عن كاهل أسر السجناء في ظل فقد عائلهم.
المزيد من المقالات
x