تحت رعاية حرم الملك.. جامعة الأميرة نورة تحتفي بـ 50 عاما على تأسيس كلية التربية

تحت رعاية حرم الملك.. جامعة الأميرة نورة تحتفي بـ 50 عاما على تأسيس كلية التربية

الخميس ٠٨ / ٠٤ / ٢٠٢١
تحت رعاية صاحبة السمو حرم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-، وبحضور وزير التعليم د. حمد آل الشيخ، احتفت جامعة الأميرة نورة بنت عبدالرحمن، أمس، بمرور خمسين عامًا على تأسيس كلية التربية تحت شعار «خمسون عامًا.. عطاء وتمكين»، وذلك استشعاراً بالدور الذي قامت به الكلية في مسيرة تعليم المرأة بالمملكة بوصفها أول كلية تربوية للبنات أُنشئت في المملكة منذ عام 1390هـ، وذلك في مقر الجامعة.

وثمن وزير التعليم في كلمة خلال الحفل رعاية حرم خادم الحرمين الشريفين الاحتفالية التي تحمل رمزية ومعنى خاصاً للمرأة السعودية، منذ أن كانت سمو الأميرة نورة رمزاً للحكمة وسداد الرأي عند الملك المؤسس -رحمه الله- حتى أصبحت رمزاً للعلم والمعرفة وتمكين المرأة. وأشاد بالاهتمام والرعاية التي توجت بها المرأة السعودية من قبل الحكومة الرشيدة منذ عهد المؤسس الملك عبدالعزيز آل سعود -رحمه الله- وصولاً إلى عهد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله-، لافتاً النظر إلى الدور الذي أخذه على عاتقه سمو ولي العهد لإعلاء مكانة المملكة على قمم الريادة والمعرفة، والاستثمار في الكفاءات البشرية.
المزيد من المقالات
x