رمضان ينعش "سوق القيصرية" التاريخي

رمضان ينعش "سوق القيصرية" التاريخي

الخميس ٠٨ / ٠٤ / ٢٠٢١


-الرز الحساوي والقهوة والمباخر وسجاد الصلاة تجذب الزوار


- اقبال كبير من الدول المجاورة خاصة الكويت والبحرين

-سعيد الرمضان بائع: تأتي إلينا الباصات من كل مكان

-بدر القطان : الزوار يشترون "كميات "كبيرة ونقدم لهم أفضل الأسعار

يشهد سوق القيصرية أحد أعرق الأسواق بالأحساء إقبالا كبيراً من الزوار خاصة مع حلول شهر رمضان لما يرتبط بهذا السوق من ذكريات طويلة مع الشهر الكريم ولما به من مواد ومنتجات تتعلق كثيرا بالشهر الفضيل .

ويقبل الزوار على السوق للتزود بالمواد الغذائية المتنوعة ، ويجرى إقبالهم على الأرز الحساوي والهريس والقهوة والبخور وغيرها .

سعيد الرمضان أحد البائعين بالسوق يقول : يأتي إلينا زوار كثيرة من دول مجاورة خاصة الكويت والبحرين ـ، وتأتي الباصات بكثرة في الصباح لشراء المستلزمات وخاصة الرز الحساوي ، فيما يقول بدر القطان بائع بالسوق أن الهريس أيضا والمفلق والقهوة عليهما اقبال كبير من زوار السوق حيث يشترون بـ " الخيشة " و"الخيشتين "، غير الأيام العادية التي يشترون فيها بالكيلو والأثنين ، ونعطيهم أفضل الأسعار بمناسبة الشهر الكريم .

وليس فقط المواد الغذائية التى تلقي إقبالا من الزوار ولكن أيضا العطارة والمباخر والعود وسجاد الصلاة والسبح وغيرها ، فيقول "فهد الملحم " بائع بالسوق : هناك اقبال على السجاد الخاص بالصلاة والبخور وذلك نظرا لروحانية الشهر الكريم .

ويبرز "سوق القيصرية" أحد أشهر الأسواق الشعبية التاريخية العريقة في المملكة، ويقع في حي الرفعة بالهفوف، وبنى عام 1822م 1238 هـ، ويحتوي على أكثر من 422 محلا، تحاكي تصاميمها المعمارية التراث القديم لأبناء المنطقة الشرقية من ممرات مغلقة ومسقوفة تميزت بارتفاعها لتشكل ارتياحا للمرتادين والاستفادة من ذلك للتهوية والإضاءة الطبيعية، ما يجعل التجوّل في السوق مـُتعة تشعرك بالحنين للماضي والعـبـق التاريخي.

ولسوق القيصرية بعد اقتصادي حيوي ممتد من الأحساء التي لعبت على مدى تاريخها دورا في دفع الحراك الاقتصادي للمملكة، وكذلك بعد تاريخي تراثي ثقافي تمثل في عمارة السوق وتشعباتها ومحتوياتها وصناعاتها وحرفها المهنية ومنتجاتها.

وتتميز السوق بتنوع أنشطتها ومجالاتها ومعروضاتها المتضمنة للصناعات التقليدية والصناعات النحاسية وصناعات الجلود والأحذية، وبيع الذهب والساعات والعطور، والأقمشة والملابس والبشوت والمشالح والعبايات، والمستلزمات الرجالية والنسائية، والأثاث المنزلي، والأدوات الكهربائية، والأواني المنزلية، والمواد الغذائية، إضافة إلى تميزها بوجود خدمات تتضمن فندقا وشققا سكنية ومحال صرافة.
المزيد من المقالات
x