طيران التحالف يقصف تعزيزات الحوثي بالجوف ومعارك عنيفة في تعز

طيران التحالف يقصف تعزيزات الحوثي بالجوف ومعارك عنيفة في تعز

الأربعاء ٠٧ / ٠٤ / ٢٠٢١
استهدف طيران تحالف دعم الشرعية في اليمن أربع عربات تحمل تعزيزات في طريقها إلى ميليشيا الحوثي الانقلابية شرق مدينة الحزم بمحافظة الجوف.

وأكد مصدر عسكري مصرع جميع من كانوا على متنها.


وفي تعز يخوض الجيش الوطني معارك عنيفة ضد ميليشيا الحوثي الانقلابية، في جبهة الأحكوم جنوب محافظة تعز، وسط خسائر بشرية ومادية كبيرة في صفوف الميليشيات.

من جانبه أدان وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، جريمة قتل القيادي في المؤتمر الشعبي العام نبيل معياد، الذي اختطفته ميليشيا الحوثي من منزله قبل ثلاثة أعوام، وأخفته قسريا ومارست بحقه صنوف التعذيب النفسي والجسدي قبل أن تسلمه لأسرته قبل يوم واحد من وفاته بإصابة بالغة في الرأس وحالة صحية مزرية.

وبيَّن الإرياني أن جريمة القتل تعيد التذكير بالأوضاع المأساوية التي يعيشها آلاف المختطفين في معتقلات ميليشيا الحوثي الإرهابية منذ ستة أعوام، من قيادات في الدولة وسياسيين وإعلاميين وصحفيين، وما يتعرضون له من صنوف التعذيب النفسي والجسدي، والأوضاع الصعبة لأسرهم.

ومن جهة أخرى لقي مدير عام البحث الجنائي سلطان صالح زابن، حتفه بسبب مرض ألم به، دون الإفصاح عن ظروف وأسباب وفاته، أو ماهية المرض.

يذكر أن زابن، تورط في اختطاف وإخفاء النساء في عدة مبان مدنية حوَّلتها الميليشيات إلى معتقلات وسجون سرية، بحسب ما أكدت المنظمة اليمنية لمكافحة الاتجار، ولعب دورا بارزا في حملات الترهيب والاعتقالات المنهجية والاحتجاز والتعذيب والعنف الجنسي، ضد نساء يمنيات مختطفات.

كما يعد المؤسس الفعلي لجهاز الزينبيات للمهام الأمنية والتجسسية.

كما أعلنت ميليشيا الحوثي عن وفاة الإرهابية مديرة سجن النساء في صنعاء أفراح الحرازي، التي لعبت دورا في اعتقالات النساء في صنعاء وعملت مع مدير البحث الجنائي في حكومة الميليشيا سلطان زابن ولها دور في عمليات تعذيب المعتقلات.

ويعتقد أن إعلان الحوثي عن وفاة الحرازي، دون ذكر الأسباب يؤكد أن الأخيرة لقيت مصرعها ضمن التصفيات الداخلية التي تعصف بالميليشيات، ويعزز ذلك منع الميليشيا أسرتها من زيارتها حتى أعلنت أمس خبر وفاتها.
المزيد من المقالات
x